غدا تتويج الفائزين بجوائز عمان العقارية

تحتفل الجمعية العقارية العمانية غدًا بتوزيع جوائز عمان العقارية 2016 في نسختها الثانية، وذلك تحت رعاية صاحب السمو السيد تيمور بن أسعد بن طارق آل سعيد، ويقام الحفل في فندق جراند ميلينيوم مسقط، وتسلط الجوائز الضوء على إنجازات شركات القطاع العقاري وجهودها ومساهماتها في الارتقاء بهذا القطاع الحيوي.
وقال سعادة محمد البوسعيدي رئيس مجلس إدارة الجمعية العقارية: إن هناك 17 فئة مختلفة للجوائز وتمت عملية فرز المترشحين بدقة، وتقسيم المشاريع المشاركة المستوفية لشروط الجوائز حسب الفئات المسجلة فيها. وأضاف: إن هذه المنافسة توفر منصة محلية تعريفية بالشركات والمساهمات المقدمة من قبل الاختصاصيين والمطورين والمعماريين والمخططين والوسطاء العقاريين والمستثمرين والاستشاريين المتخصصين في العقارات والهيئات الحكومية حول إنشاء مشاريع متميزة ذات جودة عالية، بالإضافة إلى أنها تعد عاملاً تحفيزيًا لمختلف الشركات والأفراد العاملين في هذا المجال لتطوير وتوفير الجودة الأمثل في المشاريع العقارية وجعل السوق العقاري في السلطنة نابضًا بالأعمال النشطة والأكثر حيوية.
وأشار إلى أن الجمعية حرصت منذ إشهارها على الارتقاء بالشركات العاملة في القطاع العقاري والعاملين فيها والدفع بهم لتطوير منظومة خدماتهم المقدمة لزبائنهم، الأمر الذي سيعمل على خلق نوع من التنافسية بين الشركات لتقديم الجديد والأفضل، وإضافة قيمة مضافة للخدمات، لا سيما أن هذا التنافس سيساهم في خلق جاذبية أكبر للقطاع العقاري العماني.
وأضاف سعادته: هناك جهد كبير من قبل أعضاء لجنة التحكيم في جوائز عمان العقارية، لتصنيف المشاريع المقدمة ودراستها وتقييمها، ثم اختيار الأفضل من بينها، ليستحق الفوز، حيث تمت عملية فرز المترشحين بدقة، وتقسيم المشاريع المشاركة المستوفية لشروط الجوائز حسب الفئات المسجلة فيها، وعلى الرغم من أن أمر اختيار المشروع الفائز بكل فئة، لم يكن سهلاً، مع توفر العديد من الخيارات التي تستحق الفوز بجائزة عمان العقارية، لكن.. يبقى للجنة التحكيم دقتها في الاختيار وفقا لمعايير محددة، وتحدد أفضلية مشروع على آخر، على الرغم من قوة التنافس بينها”.
وتشمل مسابقة عمان العقارية 17 جائزة في فئات مختلفة، بعد أن كانت 15 جائزة في نسختها الماضية، وهي: أولاً: فئة “المطورون”، وقسمت إلى ست جوائز مختلفة، وجائزة أفضل مطور عقاري للعام على المستوى التجاري، وجائزة أفضل مطور عقاري للعام على المستوى السكني، وجائزة أفضل مطور عقاري للعام على مستوى وحدات البيع بالتجزئة، وجائزة أفضل مشروع للاستخدام المختلط  للعام، وجائزة المشروع المتميز الذي يمثل معلمًا، وجائزة أفضل شركة في مجال الهندسة المعمارية أو التصميم أو التخطيط للعام. ثانيًا، فئة إدارة العقارات والوساطة العقارية، وقسمت الجوائز لفائزين اثنين، وهي جائزة أفضل إدارة عقارية للعام، وجائزة أفضل وسيط عقاري للعام. ثالثًا، فئة الجوائز ذات الطبيعة الخاصة، وقسمت لخمس جوائز، وهي جائزة أفضل شركة تمويل للوحدات السكنية للعام، جائزة أفضل موقع عقاري على شبكة الإنترنت للعام، جائزة أفضل شركة تسويق عقاري للعام، جائزة أفضل مشروع سكني ميسر للعام، وجائزة أفضل شركة عقارية صغيرة أو متوسطة للعام. رابعا فئة الجوائز الخاصة بالأفراد، وقسمت لجائزتين، وهي جائزة أفضل مدير تنفيذي عقاري للعام، وجائزة أفضل عنصر نسائي في القطاع العقاري للعام، خامسا، فئة الجوائز الحكومية وقسمت لجائزتين وهي: جائزة المساهمة المتميزة في القطاع العقاري، وجائزة أفضل مشروع عقاري حكومي.
الجدير بالذكر أن الشركة المنظمة لجوائز عمان العقارية هذا العام هي شركة ماف آند بارتنرز، حيث أن الشركة تولت عملية مراحل التسجيل للترشح للجوائز في فئاتها الخمس، والتي استمرت لمدة شهر من تدشينها في 31 أكتوبر الفائت، وذلك عبر التسجيل من خلال الموقع الإلكتروني المخصص للمنافسة، كما يمكن متابعة تفاصيل حفل توزيع النسخة الثانية من جوائز عمان العقارية عبر مواقع التواصل الاجتماعي من خلال الوسم #جوائز_عمان_ العقارية.