تكـريم الفـائزين في ملتقـى القراء الرابع ببركاء

مشاركة واسعة على مستوى السلطنة –

بركاء – سيف السيابي  –

حصل المتسابق يونس بن عبدالله المجرفي من ولاية عبري بمجموع 94 درجة على درع الماهر بالقرآن في حفل ختام ملتقى القراء الرابع الذي اقيم مساء امس بحديقة بركاء العامة بولاية بركاء ، تحت رعاية سعادة الدكتور يحيى بن بدر المعولي وكيل وزارة التنمية الاجتماعية.
ولاقت المسابقة التي أقيمت على مستوى السلطنة مشاركة واسعة في تصفياتها الأولية، صعد على إثرها العشرة الأوائل حيث تنافسوا بتلاواتهم التي أمام لجنة التحكيم برئاسة الدكتورعبدالله بن سالم الهنائي والشيخ طالب بن عيسى الكيومي والشيخ هلال الريامي.
بدأ حفل الختام بتلاوة مباركة لداود العنبري أعقبه نشيد قدمه المنشد أبو عبدالمجيد العبيداني من فرقة ترانيم واستمع الحضور كذلك لآيات من الذكر الحديث ونشيد ديني من ضيف الملتقى امام وخطيب الجامع الاكبر الشيخ طالب القنوبي. بعدها تم إعلان نتائج المتسابقين الذين أظهروا تنافسا طيبا حيث توج بالمركز الأول القارئ يونس بن عبدالله المجرفي من ولاية عبري بمجموع 94 درجة، وجاء في المركز الثاني المتسابق اليقظان بن ادريس الرواحي من ولاية سمائل بمجموع 93.7 درجة، فيما نال المركز الثالث المتسابق رياض بن محمد الربخي من ولاية الرستاق بمجموع 93.8 درجة ، اما المركز الرابع فكان من نصيب المتسابق عزيز بن سالم الخصيبي من ولاية وادي المعاول بمجموع 91 درجة.
فيما حصل المتسابق ليث بن اسحاق الكندي من ولاية نزوي على المركز الخامس بمجموع 90 درجة، وتلاه في المركز السادس المتسابق مصعب بن علي الكندي من ولاية نخل بمجموع 88 درجة ، والمركز السابع كان من نصيب المتسابق غانم بن حمد الناعبي من ولاية السويق بمجموع 83 درجة.
وفي نهاية الملتقى كرم الدكتور المعولي الشركات الراعية والمؤسسات الداعمة وأعضاء لجنة التحكيم والمتسابقون العشرة. وقال الشيخ سليمان الناعبي رئيس اللجنة: إن الهدف من المسابقة تكوين ملتقى للمبدعين من قراء كتاب الله العزيز وبلغ عدد المتسابقين لهذا العام اكثر من ستين متسابقا كلهم موهوبون. ويحظى المتسابقون جميعا بهدايا وجوائز قيمة، فالأول يحصل على درع الماهر بالقرآن مع جائزة مالية وعينية وشهادة والثاني والثالث لكل درع أقل رتبة من الأول مع جائزتين مالية وعينية وشهادة ويحظى البقية بجوائز مالية وعينية وشهادة.
ويدعم الملتقى من قبل رعاة يتبرعون بأموالهم لخدمة كتاب الله . وبحمد الله ترفع الجوائز سنويا برفع الدعم من المتبرعين فوق ذلك تكون هناك جوائز قيمة للجمهور. وتميز هذا العام وهو النسخة الرابعة للملتقى بجوائز كبيرة للمتسابقين والجمهور.