الائتلاف المحافظ باستراليا يحقق فوزا مفاجئا

سيدني – أ ف ب: خالف الائتلاف المحافظ في استراليا التوقعات ليحتفظ بالسلطة بعد الفوز في الانتخابات التشريعية التي جرت أمس السبت ما دفع رئيس الوزراء سكوت موريسون للقول «طالما آمنت بالمعجزات».
وهتف موريسون مبتهجا أمام أنصاره «كم هي طيبة أستراليا!». وكان موريسون قد تولى المنصب قبل تسعة أشهر فقط إثر «انقلاب» حزبي داخلي ضد سلفه المعتدل مالكوم ترنبول. ورغم أنه لم يتضح بعد ما إذا سيتمكن الحزب الليبرالي بزعامة موريسون وشريكه الحزب الوطني بقواعده الريفية، من انتزاع عدد كافٍ من المقاعد بما يسمح لهما بتشكيل حكومة غالبية، إلا أن زعيم المعارضة العمالية أقر بالهزيمة قبيل منتصف ليل أمس. وقال بيرت شورتن أمام مؤيدين له أصيبوا بالذهول في ملبورن «من الواضح أن حزب العمال لن يتمكن من تشكيل الحكومة المقبلة».