افتتاح مركز الزوار بميناء السلطان قابوس السياحي خلال الربع الثالث من العام

  • طرح مناقصة تطويـر وحــدات سكنيـة وفنـادق ومحــلات لتجـارة التجزئـــة

عمان: أعلنت شركة «داماك العالمية»، أن مركز الزوار الخاص بمشروع ميناء السلطان قابوس السياحي سيفتتح أبوابه قريبا أمام السياح والزوار من جميع أنحاء العالم، ليصبح بذلك أول جزء يتم افتتاحه أمام الزائرين ضمن عملية التطوير المتكاملة للواجهة البحرية في الميناء. ويقع المركز مقابل الميناء التاريخي الذي تقوم بتطويره شركة «داماك العالمية» في شراكة استراتيجية مع «الشركة العمانية للتنمية السياحية» (عُمران) ذراع التطوير السياحي في الحكومة.
ويوفر مركز الزوار الذي من المقرر افتتاحه خلال الربع الثالث من العام الجاري إطلالة خلابة على بحر عمان إذ يقع على الطرف الجنوبي من الطريق البحري بمطرح، ويهدف إلى تعريف الزوار بتراث تلك المنطقة الغني. كما يضم المركز فرعا لسلسلة المطاعم العُمانية الشهيرة «بيت اللبان»، والذي سيوفر للزائرين فرصة التمتع بتناول وجبة من المأكولات البحرية الطازجة مع إطلالة فريدة على ميناء مسقط المميز.
وقال وائل اللواتي، نائب الرئيس الأول للتنمية الدولية في «داماك»: نتطلع إلى الترحيب بالزائرين من جميع أنحاء العالم في المركز حيث سيكتشفون المستقبل الذي ينتظر المنطقة، بينما يتعرفون في الوقت ذاته على تراثها الغني والفريد.
وأضاف: «طالما ساهمت داماك في إعادة رسم شكل التنمية والتطوير في منطقة الشرق الأوسط، ويأتي دعمنا لهذا المشروع التاريخي كجزء من التزامنا المستمر بإجراء عمليات تطوير في المنطقة تُغطي قطاعات استثمارية مختلفة». وطرحت الشركة مؤخرا مناقصة لتنفيذ أعمال إنشائية في المشروع الذي يتكون من عدة مراحل تشمل تطوير وحدات سكنية وفنادق ومحلات لتجارة التجزئة. وما زالت الدعوة قائمة للمقاولين المؤهلين ليكونوا جزءاً من عملية تحويل الميناء التاريخي إلى واجهة بحرية سياحية متكاملة بكلفة ملياري دولار أمريكي. وتضم المنطقة إلى جانب الوحدات السكنية والفندقية والتجارية ساحات عامة ومناطق ترفيهية.
وتتماشى خطة تطوير الميناء مع الاستراتيجية العمانية للسياحة 2040 بقيادة «شركة مطرح للتطوير السياحي»، والتي تم إنشاؤها بشكل مشترك بين شركتي «عُمران» و «داماك». ومنذ تأسيسها، بدأت «عُمران» عمليات التخطيط المكثفة لمشروع تطوير الميناء، بالإضافة إلى إجراء البحوث اللازمة لاختيار أفضل المواقع في منطقة مطرح المحيطة بالميناء، بالإضافة إلى الانتهاء من عمليات تجهيز المنطقة للمرحلة الأولى من البناء والتطوير.
وقد تم اختيار شركة «داماك» كشريك استراتيجي في المشروع المشترك بسبب محفظتها الواسعة من المشاريع الناجحة في تطوير المشاريع السكنية والترفيهية ذات المستوى العالمي في المنطقة والعالم، إذ تملك الشركة محفظة من المشاريع السكنية الفاخرة، والفنادق وملاعب الجولف العالمية داخل المشاريع التي طورتها في الإمارات والشرق الأوسط والمملكة المتحدة، ما يجعلها الشريك المثالي القادر على تطوير الميناء وتحويله إلى وجهة سياحية ومجتمعية متكاملة تجذب الاهتمام العالمي.
الجدير بالذكر أن الاستثمارات المتوقعة في مشروع تطوير الواجهة البحرية لميناء السلطان قابوس السياحي في مطرح، تصل إلى ملياري دولار.
ومن شأن المشروع أنْ يحوِّل الميناء التاريخي العريق إلى واحدة من أرقى الوجهات السياحية البحرية المتكاملة في المنطقة؛ حيث سيتضمَّن عدداً من الفنادق والمطاعم والوحدات السكنية، إلى جانب مجموعة من المرافق التجارية والترفيهية المتنوعة؛ وذلك في إطار الاستراتيجية السياحية للسلطنة 2040. وكان المشروع قد مر بمراحل تمهيدية عديدة منذ الإعلان عن الشراكة بين داماك العالمية وعمران منتصف العام الماضي، وتم إعداد مجموعة من الدراسات والأبحاث عن ولاية مطرح بشكل عام عن طريق شركات متخصصة في هذه المجالات، وشملتْ دراسات الجدوى والدراسات الفنية، وآليات تعزيز مشاركة المجتمع فيه، فضلاً عن تحليل تدفق الحركة المرورية في المنطقة. وبعد الحصول على موافقة وزارة السياحة على المخطط العام للمشروع، بدأت الأعمال التمهيدية في الموقع العام داخل محيط الميناء في الأجزاء التي سيبدأ العمل عليها ضمن المرحلة الأولى للمشروع الكبير.
وقد اكتمل العمل في جزء من المشروع والمتعلق بسوق الأسماك وصالات استقبال المسافرين والمغادرين في الميناء.
وبحسب المخططات التي أعلن عنها سابقا أن المرحلة الثانية من المشروع في عام ٢٠١٩، حيث سيتم خلالها البدء بإنشاء فنادق وقاعات خاصة للمناسبات المختلفة. ومن المقرر أن تأتي المرحلة الثالثة والواقعة بمدخل الميناء البحري، مكملة لهذا المشروع السياحي المهم في محافظة مسقط، لتشمل أرصفة للسفن السياحية الكبيرة، وفندقا وعددا من الوحدات السكنية مع المحلات التجارية والمطاعم والمقاهي، كما سيتم بناء أرصفة لاستيعاب العبارات السريعة وقوارب خفر السواحل والسفن المساندة بموقع الانشراح في الجهة المقابلة لمدخل الميناء.
ويختتم المشروع بتنفيذ أعمال المرحلة الرابعة والتي ستتضمن إنشاء فندق وخدمات لوجيستية.
وبحسب الخطط المعلنة سابقا من المتوقع أن تنتهي أعمال البناء لجميع مراحل المشروع في عام ٢٠٢٧، ومن أجل استيعاب الأعداد المتزايدة من الزوار للواجهة البحرية الجديدة سيتم تجهيز مواقف السيارات لتتسع إلى ٦،٠٠٠مركبة على مساحة ١٩٧،٠٠٠ متر مربع، كما تقدر المساحة التي سيتم تطويرها بـ ٤٥١،٠٠٠ متر مربع أي ٧٠ بالمائة من المساحة الكلية لمخطط المشروع.