مكتب مجلس الدولة يناقش «واقع البحث العلمي» و «مسرعات النمو الاقتصادي»

عقد مكتب مجلس الدولة اليوم اجتماعه الثالث لدور الانعقاد السنوي الثاني من الفترة السابعة، برئاسة معالي الشيخ عبدالملك بن عبدالله الخليلي رئيس مجلس الدولة، وبحضور المكرمين أعضاء المكتب، وسعادة الأمين العام. وناقش مكتب المجلس خلال الاجتماع المقترح المقدم من لجنة التعليم والبحوث حول “دراسة واقع البحث العلمي في سلطنة عُمان ودور القطاعين العام والخاص والشركات العالمية في دعمه وتطويره”.
وقرر المكتب عقب مناقشة المقترح مع رئيس ومقرر اللجنة إحالته للجنة لتضمين ملاحظات المكرمين أعضاء المكتب ومرئياتهم حوله.

كما تم خلال الاجتماع؛ مناقشة المقترح المقدم من اللجنة الاقتصادية حول “دراسة مسرعات نمو الاقتصاد العُماني في ظل جائحة كوفيد-19” واستضافة المختصين في اللجنة بشأنه وقرر على إثر ذلك؛ إحالته إلى اللجنة، لتضمين ملاحظات أعضاء المكتب حوله. إلى ذلك؛ ناقش مكتب المجلس المقترح المقدم من اللجنة القانونية حول مقترح دراسة “اللائحة الداخلية لمجلس الدولة”، كما ناقش آلية التعامل مع مقترحات مشروعات القوانين والدراسات المقدمة من اللجان الدائمة بالمجلس خلال هذه الفترة.

واستعرض المكتب التقرير المقدم من اللجنة الاقتصادية الموسعة بشأن مرئيات وتوصيات اللجنة حول “التقرير السنوي لجهاز الرقابة المالية والإدارية للدولة لعام 2019م “، كما استعرض عددًا من المقترحات والتقارير ذات الصلة بعمل المجلس. تم خلال الاجتماع اعتماد محضر اجتماع مكتب المجلس، والاطلاع على تقرير متابعة ما تم تنفيذه من القرارات المتخذة في اجتماعه السابق، كما اطلع المكتب على تقرير متابعة أنشطة اللجان خلال الفترة الواقعة بين اجتماع المكتب السابق وهذا الاجتماع.