عراقجي: لا مفاوضات “مباشرة أو غير مباشرة” مع الولايات المتحدة

طهران تحث الدول الأوروبية على اتخاذ موقف بناء قبيل الاجتماع المرتقب بفيينا

طهران – (د ب أ)- طالب وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، في اتصال هاتفي مع نظيره البريطاني، دومينيك راب، الدول الأوروبية الأعضاء في الاتفاق النووي بأن تلتزم بتعهداتها في الاتفاق وأن تتخذ موقفا بناء خلال الاجتماع المرتقب في فيينا.
ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إرنا) أمس عن الدائرة الإعلامية بوزارة الخارجية أن الاتصال جرى أمس الأول بدعوة من الجانب البريطاني.
واستعرض الجانبان في هذه المباحثات آخر التطورات المتعلقة بالاتفاق النووي، لاسيما اجتماع اللجنة المشتركة القادم في فيينا.

إلغاء كامل العقوبات

وجدد ظريف التأكيد على ضرورة إلغاء كامل العقوبات الأمريكية تماما وبشكل يمكن لإيران التحقق منه.
وأكد راب أن “بلاده ستبذل جهدها لإنجاح هذه المفاوضات”.
في غضون ذلك، أكد مساعد وزارة الخارجية الإيرانية للشؤون السياسية، عباس عراقجي، أنه لا نية لعقد مفاوضات مباشرة أو غير مباشرة مع الولايات المتحدة خلال المحادثات المقررة بعد غد الثلاثاء في فيينا بشأن الملف النووي الإيراني.
وقال إن المباحثات ستتم مع الأطراف المتبقية في الاتفاق النووي.

شرط العودة للإتفاق

وكانت إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب انسحبت في عام 2018 بصورة أحادية من الاتفاق النووي الدولي الذي كان يهدف لمنع طهران من الحصول على ترسانة نووية مقابل تقديم مزايا اقتصادية لها. وردت إيران بتقليص التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق.
وتؤكد إيران أنها مستعدة للعودة لكافة التزاماتها بشرط عودة الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى الاتفاق النووي لعام 2015 ، ورفع العقوبات التي فرضها ترامب.