صعوبة إكمال دوري “عمانتل” تعقد حسبة دوري الأولى

التواصل مستمر بين الاتحاد والأندية

كتب – ياسر المنا

علم (عمان الرياضي) أن اتحاد الكرة يتواصل مع الأندية -عقب قرار إلغاء الموسم الكروي تجاوبا مع قرار اللجنة العليا المكلفة بالتعامل مع تداعيات انتشار فيروس كورونا في السلطنة بتعليق جميع الأنشطة الرياضية الرسمية والأهلية- وذلك على ضوء ردود الأفعال المتباينة وسط الأندية خاصة الأندية التسعة في دوري الدرجة الأولى التي تطالب بإعادة النظر في قرار الإلغاء على عكس أندية دوري “عمانتل” التي تؤيد بالإجماع القرار الذي اتخذه الاتحاد العماني لكرة القدم بإلغاء الموسم الكروي الحالي.
وتلقى اتحاد الكرة دعما لقراره عبر بيانات رسمية أصدرها عدد من الأندية التي ترى في القرار ترجمة للأمر الواقع ويتناسب مع الظروف الراهنة وفيه امتثال مطلوب لقرار اللجنة العليا المكلفة بمتابعة تداعيات فيروس كورونا في السلطنة باعتباره يحقق مصلحة وطنية عامة ولصعوبة تأجيل المباريات لتقام في وقت لاحق وذلك لعدم وجود فترة زمنية كافية تتيح برمجة الجولات المتبقية في دوري “عمانتل” وأي تأجيل يعني زيادة التكلفة المالية للأندية وظهور تعقيدات في العقود المبرمة بينها والأجهزة الفنية واللاعبين المحددة بنهاية الموسم في مايو المقبل.
ورغم ظهور بعض الانتقادات لقرار مجلس الإدارة فيما يتعلق بدوري “عمانتل” إلا أن مجلس إدارة اتحاد الكرة على ثقة من أن المسؤولين في الأندية متفهمون للأسباب التي سبق أن تم شرحها بالتفصيل في الاجتماع المشترك وهناك اتفاق عام وتبقى النقطة الوحيدة محل التباين في وجهات نظر تتعلق بالمباريات المتبقية في دوري الدرجة الأولى وتشير المعلومات إلى أن بعض الأندية التسعة تواصلت مع قادة مجلس إدارة اتحاد الكرة مطالبين بضرورة البحث عن خيار آخر غير إلغاء المباريات المتبقية وضياع فرصة تحقيق طموح الصعود إلى دوري “عمنتل” وحسب ما تظهر متابعة الصحيفة أن هناك تعقيدات كبيرة تواجه أي فكرة لتنظيم وبرمجة المباريات المتبقية للأندية التسعة في دوري الدرجة الأولى وذلك في ظل الأوضاع الراهنة وعدم وضوح الرؤية بخصوص السماح بعودة النشاط الرياضي في السلطنة.
وعلى ضوء المعطيات، فإن حسابات اتحاد الكرة العماني فيما يتعلق بفرص التفكير في تحقيق رغبة أندية الدرجة الأولى تبدو صعبة في ظل قرار إلغاء دوري “عمانتل” ويبدو من الصعب أن تتم تجزئة الإلغاء بإلغاء مسابقة يفترض أن تهبط منها فرق للدرجة الأولى وإقامة الأخرى التي تحدد صعود فرق إلى دوري “عمانتل” وهو أمر يمثل معادلة صعبة للغاية.
وذكر مسؤول في اتحاد الكرة ان التواصل لن ينقطع بين الاتحاد وأنديته وفي إطار الشراكة القوية بين الطرفين، فإن الباب سيكون مفتوحا للاستماع لوجهات النظر وتوضيح موقف الاتحاد وأسباب قراراته التي تبدو واضحة.