اعتماد نظام إدارة الوثائق لكلية عُمان البحرية الدولية

اعتمد سعادة الدكتور حمد بن محمد الضوياني، رئيس هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية، نظام إدارة الوثائق لكلية عمان البحرية الدولية، والمتضمن جداول مدد استبقاء الوثائق ونظام تصنيفها. وذلك في إطار اهتمام مجموعة أسياد بتطبيق منظومة عصرية لإدارة الوثائق على مستوى القطاعات التابعة لها، وبما يتوافق مع قانون الوثائق والمحفوظات الوطنية. حيث اعتمد نظام إدارة الوثائق بالإنابة عن كلية عُمان البحرية الدولية الدكتور عامر بن حمود بن عامر الحبسي، نائب العميد للشؤون الأكاديمية – القائم بأعمال العميد.
وبهذا الاعتماد تكون مجموعة أسياد قد استكملت المرحلة الأولى من إعداد أنظمة إدارة الوثائق التي تضمنت تسع شركات تابعة لها. إذ يعد نظام إدارة الوثائق وجداول مدد الاستبقاء ركيزة أساسية لبناء نظام عصري وحديث وفق أحدث المواصفات والمقاييس العالمية المعتمدة في إدارة الوثائق؛ الذي يقوم على تسجيل الوثائق وتصنيفها وترميزها وفق نظام التصنيف المعد لهذا الغرض، وذلك لتمييزها وتيسير الرجوع إليها. كما يعمل على مُعالجة الوثائق منذ نشأتها وعبر المراحل التي تمر بها واحترام مدد استبقائها، مما سيساعد في تقنين جميع عمليات الإتلاف والتحويل والترحيل للوثائق من جهة وانتهاءً بالتحول إلى إدارة الوثائق الإلكترونية من جهة أخرى.
وقد جاء هذا الاعتماد بعد جهود بذلت من قبل المختصين في مجموعة أسياد وكلية عُمان البحرية الدولية لإعداد هذه الأدوات، ومرت بعدة مراحل آخرها موافقة هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية النهائية على جداول مدد الاستبقاء ونظام تصنيفها بعد الانتهاء من إعداد القائمة الأسمية للوثائق، تنفيذاً لمتطلبات قانون الوثائق والمحفوظات الوطنية الصادر بالمرسوم السلطاني رقم 60 /2007م.