التعريف بمشروع المنصة الرقمية للمنظومة الوطنية للابتكار

يسهم في تحديد هوية للمنتجات الابتكارية

عقد الفريق الفني لمشروع المنصة الرقمية للمنظومة الوطنية للابتكار بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار اجتماعه الأول برئاسة سعادة الدكتور سيف بن عبدالله الهدابي رئيس اللجنة الفنية للمشروع وبمشاركة أعضاء الفريق الفني للمشروع وذلك عبر برامج التواصل المرئية.
تم خلال الاجتماع تقديم عرض مرئي للتعريف بالمشروع وعلاقته بالاستراتيجية الوطنية للابتكار قدمته الدكتورة شريفة بنت حمود الحارثية نائبة رئيس اللجنة الفنية لمشروع المنصة الرقمية للمنظومة الوطنية للابتكار كما تم مناقشة تساؤلات المشروع العامة منها على سبيل المثال كيف ستعمل المنصة على تحويل الأفكار إلى شركات وماهي نوعية الأفكار التي تستهدفها المنصة لتحويلها لشركات ناشئة والعمل على تحديد أهداف ورؤية ومهمة المنصة بالإضافة إلى أهمية وجود مؤشرات أداء المنصة وغيرها من التساؤلات. كما اشتمل برنامج الاجتماع على طرح تصور فرق العمل وآليات العمل وتوزيع مهام العمل على أعضاء الفرق الذين يمثلون جهات مختلفة بالإضافة إلى اعتماد القرارات المتعلقة بها.
الجدير بالذكر أن مشروع إنشاء منصة رقمية وطنية للابتكار سوف يساهم في تحقيق رؤية عمان 2040 لتأسيس اقتصاد مبني على المعرفة والمساهمة في توحيد الجهود لتأسيس منظومة وطنية للابتكار متكاملة وفاعلة بين الجهات ذات العلاقة سواء بين منتجي وداعمي المعرفة أو مستخدمي المعرفة بالإضافة إلى العمل على تجسير الثغرات في خدمات المنظومة الوطنية للابتكار وتحديد هوية واضحة للمنتجات الابتكارية في السلطنة وغيرها من الأهداف. كما يعمل المشروع على تأسيس منصة وطنية فاعلة لحوكمة ورعاية جميع الأنشطة الابتكارية بشكل متكامل بين كافة الفاعلين في المنظومة الوطنية للابتكار، وتعمل على منهج المحطة الرقمية الواحدة والتي بدورها ستعمل على تقديم خدمات سريعة وذكية للمستفيدين من الطلبة والمبتكرين والشباب الباحثين عن عمل، كما ستؤسس المنظومة الرقمية الموحدة قواعد بيانات معلوماتية واسعة على مستوى السلطنة.