“حماية المستهلك” تحذر من استغلال ضريبة القيمة المضافة كذريعة لرفع الأسعار

أشاد سعادة سليّم بن علي الحكماني رئيس هيئة حماية المستهلك بالجهود التي تبذلها كوادر الهيئة بمختلف مديرياتها وإداراتها في محافظات السلطنة في متابعة ومراقبة الأسواق، مؤكدًا سعادته على أهمية تشديد الرقابة على الأسعار خلال الفترة القادمة للتأكد من استقرارها وعدم استغلال بعض المزودين اقتراب الشهر الفضيل وتطبيق ضريبة القيمة المضافة لرفعها ، مشيرا إلى زيادة فرق التفتيش بمختلف محافظات السلطنة والتي يقع على عاتقها التأكد من استقرار الأسعار و مخالفة كل من تسول له نفسه استغلال الأوضاع والمناسبات لرفعها على المستهلك دون وجه حق.
جاء ذلك خلال اجتماع سعادته الخميس مع مديري العموم ومديري إدارات الهيئة بالمحافظات وبحضور مسؤولين من جهاز الضرائب وذلك عبر الاتصال المرئي ، لمتابعة استعدادات الهيئة في مختلف المحافظات لتطبيق ضريبة القيمة المضافة واستقبال شهر رمضان المبارك، ومناقشة الموضوعات الأخرى ذات العلاقة باختصاصات الهيئة .

وفيما يتعلق بموضوع تطبيق الضريبة أشار سعادته إلى أن التعاون والتنسيق مع جهاز الضرائب بدأ منذ وقت مبكر وعلى مختلف المستويات و هو مستمر وسيتواصل قبل و بعد تطبيقها كذلك وذلك وفق الأدوارالمحددة لكل جانب ، بعد ذلك قام ممثلو جهاز الضرائب في الاجتماع وهم كريمة بنت مبارك السعدية القائمة بأعمال مدير السياسات و التخطيط ومحمد بن جميل السيفي مدير دائرة السياسات الضريبية بالجهاز بتوضيح أبرز النقاط المتعلقة بتطبيق الضريبة ذات التماس مع اختصاصات الهيئة ، و الرد على استفسارات مديري الإدارات ونقاشاتهم في هذا الجانب .
وفيما يخص موضوع أسعار الأعلاف الحيوانية ؛ فقد استعرض الاجتماع آخر المستجدات فيما يتعلق بهذا الموضوع ، والتأكيد على أن هذا الملف يحظى بمتابعة مستمرة من خلال رصد جميع الملاحظات حوله والتعامل معها ، وفي نفس الوقت متابعة أسعار الحبوب عالميا ، للتأكد من انعكاس انخفاض أسعارها على المنتجات المعتمدة عليها و بالتالي العمل على إعادة الأسعار إلى كانت عليه وذلك بالتعاون مع الجهات المعنية من مختلف القطاعات العامة والخاصة .
وخلال الاجتماع استعرض مديرو مديريات و إدارات الهيئة بالمحافظات جهود مديرياتهم و اداراتهم خلال هذه الفترة سواء فيما يتعلق بالاستعداد لاستقبال شهر رمضان الفضيل ، و كذلك تطبيق ضريبة القيمة المضافة وغيرها من المواضيع .