المنتخب الأولمبي يختتم معسكرا ناجحا بفوز ثان في التجارب الودية

البرنامج الجديد يعلن الأسبوع القادم –
 
كتب – ياسر المنا –

اختتم المنتخب الوطني الأولمبي لكرة القدم تجمعه الداخلي الذي استمر أسبوعين بالفوز على نادي الرستاق بهدف نظيف ، في تجربته الودية الثانية، بمجمع السلطان قابوس الرياضي، في بوشر وسبق أن فاز على صحار بهدفين في التجربة الأولى.
وسجل هدف المباراة الوحيد لمنتخب عمان الأولمبي اللاعب هاني النعيمي في الشوط الأول، وتباين الأداء في الشوطين حيث جاءت البداية قوية وضغط الفريق الأولمبي بقوة على مرمى الرستاق بحثا عن تسجيل الهدف وهو ما تحقق له، وفي الشوط الثاني أجرى المدرب الكرواتي داريو عدة تغييرات وتفوق فريق الرستاق في بعض أوقات اللقاء وكان قريبا من إدراك هدف التعادل.
وأبدى مدرب المنتخب الأولمبي الكرواتي داريو سعادته بنجاح برنامج المعسكر الداخلي وما قدمه اللاعبون من مستويات فنية طيبة وتمنى استمرار العمل وتجاوز التعقيدات العديدة التي صاحبت العمل في الفترة الماضية نتيجة تفشي فيروس كورونا.
وذكر في تصريحه لموقع اتحاد الكرة بأن المعسكر حقق الأهداف المرجوة، وكما خلق الانسجام والترابط بين اللاعبين والعناصر المختارة التي تعتبر الأبرز حاليا”.
ورأي استمرار المعسكر لأسبوعين كان أمرا طيبا وساعده كثيرا في إخضاع اللاعبين للاختبارات والبحث عن مزيد من الأسماء في المستقبل.
واستفاد الجهاز الفني للمنتخب الاولمبي من فترة التجمع الذي امتد الى أسبوعين في تكثيف العمل الفني والتكتيكي وتطوير قدرات المجموعة الحالية التي تملك الموهبة والطموح وتسعى للاستفادة من التدريب لتطوير نفسها.
وضمن خطة الجهاز الفني في المستقبل القريب تدعيم القائمة بلاعبين شباب يعززون من فرص تطور الفريق ليكون جاهزا للاستحقاقات التي ستقام في العام الجاري أو القادم وصولا في النهاية لمنتخب قادر على مواجهة التحديات في المستقبل.
وأشادت إدارة المنتخب الأولمبي بنشاط وحماس اللاعبين خلال أيام التدريبات والتجاوب مع البرنامج الذي وضعه الكرواتي داريو باسيتش وذلك استعدادًا للمشاركة في بطولة التضامن الإسلامي في تركيا، التي من المقرر أن تقام في شهر سبتمبر المقبل وكذلك التصفيات الآسيوية في شهر أكتوبر المقبل.
وشارك في المعسكر الداخلي 24 وهم: عصام المخزومي وفيصل الحارثي وأرشد العلوي ويحيى الهديفي وعوض الشحري وحسين الشحري ونجيب محفوظ وجاسم النوبي وفهد عادل وعيسى خلفان وسعود الحبسي والبراء المعولي وإسلام الهنائي وفهد الهاجري وإبراهيم الراجحي ويوسف المالكي وعبدالله البلوشي وهاني النعيمي ومصعب المعمري ويوسف الشيادي ومحمد البريكي ومروان عبدالله وهاني خلفان وقاسم مبارك.
ويخطط الجهاز الفني للمنتخب الأولمبي لإقامة معسكر خارجي في الفترة المقبلة وأداء تجارب دولية ودية أمام منتخبات في المنطقة الخليجية وذلك قبل حلول موعد أقرب مشاركة خارجية في سبتمبر المقبل في حال سارت الأمور دون حدوث أي تأجيل كما جرى لدورة الألعاب الأولمبية التي كان من المقرر أن تقام في الشهر الحالي إلا أنها تأجلت لأسباب تتعلق باستمرار انتشار فيروس كورونا. ويعوّل المدرب الكرواتي للأحمر الأولمبي بصورة كبيرة على أن يزيد عدد مشاركات لاعبي الأولمبي مع أنديتهم في دوري عمانتل أو دوري الدرجة الأولى بعد إلغاء مجلس إدارة اتحاد الكرة في الموسم الحالي للمسابقة التي كانت تمثل ميدان الإعداد للاعبين الشباب.
ويسعى المدرب الكرواتي للتركيز على اللاعبين الذين يمكنهم الاستمرارية في القائمة لذلك ستبقى عينه على المجموعة المؤهلة لدعم مسيرة الفريق وضمان مقاعد في التشكيلة الأساسية.
وأكد مدير المنتخب الوطني الأولمبي صلاح ثويني بأن برنامج المنتخب الجديد سيطر عليه بعض التعديل، وسيتم الإعلان عنه خلال الأسبوع القادم.