مجيد النزواني: حظوظ عبري في الصعود لدوري عمانتل ما زالت قائمة

عبري – سعد الشندودي
أوضح مجيد النزواني مدرب الفريق الأول لكرة القدم بنادي عبري أن دوري الدرجة الأولى لكرة القدم صعب ويحتاج إلى صبر ونفس طويل ودكة بدلاء قادرة على تغيير النتيجة، فمستويات الفرق متقاربة جدا ويتضح من خلال نتائج المجموعتين وكثرة التعادلات والسبب قلة المباريات في النهائيات ٦ مباريات فقط والحذر من قبل الفرق وصعوبة التعويض وأن نظام البطولة يشبه نظام كأس وليس دوري. وأضاف قائلا: إن حظوظنا للصعود لدوري عمانتل ما زالت قائمة وخاصة أننا نمتلك فريقا مميزا في كل الخطوط وينقصنا التوفيق في المباريات، نقدم كرة ممتعة ونأمل أن يكرمنا الله بالصعود لدوري عمانتل، وخلال الموسم الرياضي الحالي صعدنا متصدرين للمجموعة وتفاجأنا بالنظام أن نلعب ضد أقوى الفرق وأكثرها جاهزية بنفس المجموعة رغم ذلك أثق بقدرات اللاعبين وخبراتهم وإمكانياتهم وسوف نكون رقما صعبا في المجموعة ونراهن على الصعود.
وتابع حديثه: توجد لدينا ثلاث إصابات مؤثرة بالفريق وتتمثل في المهاجم السوري سليم سبقجي والمدافع عمر المجيني والظهير الأيسر عمر المسلمي ونأمل تعافيهم قبل مباراة العروبة المقبلة، وأن إضاعة الفرص السهلة أمام المرمى هي سبب التعادل مع نادي مصيرة، وقد أضاع مهاجمو الفريق حوالي عشر فرص محققة للتسجيل أمام مصيرة.
وأشار قائلا: إن الفريق الأول لكرة القدم بنادي عبري يتدرب يوميا ولكن نواجه صعوبة في تجميع اللاعبين بسبب أماكن عملهم بمحافظة مسقط ولكننا نعمل على تذليل الصعوبات ونجد تعاونا كبيرا من قبل اللاعبين، ونتمنى وقفة الجميع من محبي نادي عبري ومن الجماهير وخاصة وأن المرحلة القادمة هي مرحلة حاسمة والمتبقي فقط أربع مباريات ونحتاج لتكاتف الجميع من أجل تحقيق الهدف المنشود وخاصة وأن الفريق يقدم مستويات رائعة.