طرح سلة رمضانية تحتوي على 19 سلعة بسعر 10 ريالات

بمبادرة من حماية المستهلك وبالتنسيق مع 10 مراكز تجارية –

كتب – زكريا فكري –

أطلقت هيئة حماية المستهلك مبادرتها السنوية «سلة الخير» بالتعاون مع 10 مراكز تجارية قبيل اقتراب شهر رمضان. تحتوي السلة على 19 سلعة تضم أغلب المواد الغذائية الضرورية التي تحتاجها الأسر خلال الشهر الفضيل وبسعر لا يتجاوز 10 ريالات عمانية.
وتحرص حماية المستهلك على هذه المبادرة كل عام حيث تشهد الأسواق حركة شرائية نشطة للسلع الغذائية بمختلف أنواعها وهو ما ينجم عنه ارتفاع في معدل الإنفاق والاستهلاك العشوائي، ومن منطلق حرص الهيئة على ترشيد الإنفاق والحد من التسوق العشوائي تقوم بإطلاق هذه المبادرة «سلة الخير» بشكل دوري وتزامنًا مع شهر رمضان المبارك، تم التنسيق هذا العام مع 10 مراكز تجارية بمختلف محافظات السلطنة، بهدف دعم ومساعدة المستهلكين في التقليل من المصروفات التي تقع على كاهلهم خاصة مع الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يشهدها العالم مع انتشار جائحة كورونا والذي انعكس بدوره على ارتفاع أسعار بعض السلع عالميا، حيث إن السلة تحتوي على 19 سلعة من السلع الأساسيّة التي يقبل عليها قطاع عريض من المستهلكين في السلطنة، كما أنها ستسهم في اختصار الجهد والوقت المبذولين في عمليّة اختيار السّلع في ظل الإجراءات الاحترازاية التي تتخذها السلطنة في مواجهة «كوفيد-19».

سعر تنافسي

أكد هلال بن سعود الإسماعيلي مدير دائرة تنظيم ومراقبة الأسواق بهيئة حماية المستهلك في تصريح حصري لـ«عمان الاقتصادي» على أن «سلة الخير» التي تطلقها الهيئة مع اقتراب شهر رمضان بشكل سنوي تهدف إلى مساعدة أسر الضمان الاجتماعي والجمعيات الخيرية وذوي الدخل المحدود للحصول على مستلزمات شهر رمضان والتي يكثر الطلب عليها بسعر مناسب بحيث لا يتعدى سعرها الإجمالي 10 ريالات عمانية وهو ما سيكون معينًا لهم في تقليل الإنفاق خاصة أن السعر يعتبر سعرًا تنافسيًا لا سيما في ظل الأوضاع الاقتصادية التي يشهدها العالم مع انتشار جائحة كورونا «كوفيد-19».
وأضاف الإسماعيلي: إن الهيئة كانت حريصة على أن تتضمن السلة أغلب السلع الأساسية التي يحتاجها كل بيت بحيث تتسم بالتنوع والجودة.
ودعا الإسماعيلي المستهلكين للاستفادة من هذه المبادرة خاصة أن السلة تضمن للمستهلكين القيام بعملية التسوق بشكل سريع وآمن لاحتوائها على أغلب السلع وبالتالي تقلل من مدى احتمالية إصابتهم بالعدوى بالفيروس أثناء التسوق، مضيفًا إن السلة ستكون متوفرة في أغلب المراكز التجارية وذلك للتسهيل على المستهلكين الراغبين في الحصول عليها.
وكانت السلة قد لاقت رواجًا واسعًا خلال السنوات الماضية سواء من قبل المستهلكين أو الجمعيات الخيرية التي حرصت على الاستفادة منها لتكون ضمن مبادراتها الخيرية قبيل الشهر الفضيل، كما تعد السلة فرصة للجميع لتكون ضمن مبادراتهم الشخصية لدعم الأسر المعسرة نظرًا لاحتوائها على متطلبات الحياة اليومية وبسعر مناسب.

محتويات السلة

تحتوي «سلة الخير» على العديد من السلع الأساسية وهي على وجه التحديد: أرز 5 ك، سكر 2، مسحوق حليب 400 جرام، عصير سريع التحضير 500 جرام، زيت نباتي 1.8 لتر، طحين رقم واحد وزن 2 ك، حمص حب 500 جرام ملح 1 ك، صلصة طماطم 25 عبوة زنة العبوة 70 جراما، جبن مثلثات 120 جراما، قهوة عمانية 500 جرام، جيلي 6 عبوات زنة العبوة 75 جراما، كريم كراميل 6 عبوات زنة العبوة 75 جراما، مسحوق كاسترد 285 جراما، هريس 1 ك، حمص مطحون، معكرونة 400 جرام، شعيرية 300 جرام.

تقليد سنوي

وتعتبر «سلة الخير» بمثابة تقليد سنوي في إطار مبادرة لهيئة حماية المستهلك بالتعاون مع المراكز التجارية ومنافذ التسويق بالمحافظات، للتسهيل على المستهلكين من جميع الفئات، وتحرص الهيئة على طرحها بأسعار تنافسية في كل عام مع التطوير في المحتوى بزيادة عدد السلع دون زيادة في الأسعار.. وكانت «سلة الخير» في عام 2019 تحتوي على 13 سلعة غذائية، والعام الماضي احتوت على 18 سلعة، أما هذا العام فقد ارتفع عدد السلع إلى 19 سلعة دون أن يتخطى سعرها الـ10 ريالات عمانية.