سمو السيد وزير الثقافة والرياضة والشباب يُصدر قرارًا بتشكيل اللجنة الرئيسة لرياضة الأداء العالي

مسقط  /العمانية/ أصدر صاحب السمو السيد ذي يزن بن هيثم آل سعيد وزير الثقافة والرياضة والشباب قرارًا وزاريًّا بتشكيل اللجنة الرئيسة لرياضة الأداء العالي برئاسة سموه، ووكيـــل الوزارة للرياضـــة والشباب نائبًا للرئيس وعضوية كل من رئيس اللجنة الأولمبيـة العُمانيـــة وأمين عام اللجنة الأولمبيـــة العُمانية ومستشار الوزير للتخطيط الرياضي ومدير عـام التخطيط ومدير عام الشؤون الإدارية والماليـة وعلي بن عبد الله بن حارب الحبسي ومدير عام الأنشطـة الرياضيـة عضوًا ومقررًا.

ويأتي هذا القرار ضمن رؤية متكاملة لتطوير رياضة الأداء العالي -في إطار زمني مدروس – بما يسهم في تحقيق الرؤية المستقبلية عُمان 2040 ” عُمان في مصاف الدول المتقدمة”.

كما يهدف القرار إلى إيجاد مظلّة لرعاية الرياضيين المجيدين حاليا والذين أثبتوا أن لديهم من القدرات الكامنة ما يؤهًلهم لتكوين نواة رياضية قادرة على حمل الطموح المستقبلي للرياضة العُمانية والوصول إلى مستوى الأداء العالي العالمي والأولمبي.

وسيوضح القرار الوزاري بشأن تشكيل اللجنة الرئيسة لرياضة الأداء العالي ملامح الخطة المعتمدة لدفع رياضة الأداء العالي نحو تحقيق المزيد من الإنجازات.

وتعنى رياضة الأداء العالي بوضع السياسات العامة والبرامج والخطط لتطويرها لدى الرياضيين ممن يتم تصنيفهم ضمن فئة رياضيي الأداء العالي من مختلف الرياضات المعتمدة ومساندتهم لبلوغ المستويات العليا في المسابقات الرياضية القارية والدولية.

ونصت المادة الثانية من القرار على اختصاصات اللجنة وهي وضع خطة لتطوير رياضة الأداء العالي شاملةً الجوانب الإدارية والتنظيمية والمالية والفنية، ووضع نظام لتصنيف رياضيي الأداء العالي وتحديد حقوقهم وامتيازاتهم وواجباتهم، ووضع ضوابط أكاديمية وعلمية وفنية لـبرنامج “الابتعاث الرياضي الخارجي” ومتابعته لضمان تحقيق أهدافه، ووضع الضوابط والشروط للتفرّغ الرياضي والتنسيق في ذلك مع الجهات المعنية، كما تقوم اللجنة باعتماد قائمة بأسماء الرياضيين المصنفين ضمن فئة الأداء العالي، وتحديثها على ضوء التقارير المعدة من فرق العمل المختصة.

كما نصت المادة الثانية من القرار على اعتماد “عقود البرامج والأهداف” مع الهيئات الرياضية المختصة والرياضيين المصنفين ضمن فئة رياضيي الأداء العالي، على أن تقوم اللجنة بتحديد الرياضات المستهدفة لبرامج المستوى العالي، وتوفير المقومات الضرورية لتمكين الرياضيين المجيدين من الارتقاء إلى مستوى الأداء العالي وفقا للتجارب الدولية المتقدمة في هذا المجال، ووضع برامج المتابعة العلمية والطبية والفنية لرياضيي الاداء العالي ودعم خططهم وبرامج إعدادهم بالتنسيق مع الهيئات الرياضية المختصة، ووضع برامج المتابعة الاجتماعية والدراسية والمهنية للرياضيين المصنفين ضمن فئة رياضيي الأداء العالي بالتنسيق مع الجهات المعنية ووضع نظام الحوافز لرياضيي الأداء العالي.

ومن بين اختصاصات اللجنة أيضا وضع الآليات المناسبة لتعزيز مشاركة القطاع الخاص في رعاية رياضيي الأداء العالي، والعمل على إيجاد البيئة الرياضية المحفزة والداعمة لبلوغ مستويات الأداء الرياضي العالي.

ونصت المادة الثالثة من القرار الوزاري على تشكيل فرق عمل فنية تخصّصية يسند إليها تنفيذ البرامج والخطط المعتمدة من اللجنة، على أن يتولى العضو المقرر مهام التنسيق والمتابعة ورفع التقارير الدورية بشأن
نتائج ومخرجات فرق العمل.