عمانتل وهواوي توقعان مذكرة تفاهم مع “موانئ هاتشيسون” صُحار

لإجراء تجارب ميدانية في تقنية الجيل الخامس والذكاء الاصطناعي –
شرعت عُمانتل، في تنفيذ حزمة أخرى من حلول تقنية المعلومات والاتصالات الذكية من خلال الاستفادة من قدرات تقنية شبكة الجيل الخامس التي أطلقتها الشركة سابقا، والتي لها القدرة على إحداث ثورة في عمليات وأعمال العديد من القطاعات كقطاع النفط والغاز، وقطاع اللوجستيات والنقل في السلطنة، وهي قطاعات تتسم بأهميتها في تحقيق نمو اقتصادي مستدام للسلطنة.
وفي هذا الإطار، وقعت كل من عُمانتل وهواوي مذكرة تفاهم ثلاثية الأطراف حول إثبات المفهوم “Proof of Concept” مع شركة موانئ هاتشيسون صُحار لإجراء تجارب ميدانية حية لتقنية الجيل الخامس والذكاء الاصطناعي من عمانتل في ثلاث مجالات. وتهدف هذه المذكرات إلى تقديم خدمات اتصالات عالية الجودة، وتحسين الكفاءة التشغيلية، والدقة، وإدارة الوقت والأمن، من بين العديد من الخدمات الأخرى.
وقال طلال بن سعيد المعمري، الرئيس التنفيذي لعُمانتل: “يتمثّل الهدف العام من هذه التجارب الحية الثلاث في إظهار القدرات التي تتمتع بها شبكة الجيل الخامس ودورها في تعزيز وتسهيل عمليات الموانئ، كما ستسلط هذه التجارب الضوء على الإمكانيات التي تمتلكها شبكة الجيل الخامس والاستخدامات الأخرى لها في مجالات تتجاوز الاتصالات التقليدية. وسيساعد ربط تقنية الجيل الخامس بتقنية الذكاء الاصطناعي على تيسير تنفيذ العمليات التجارية في مختلف القطاعات، وتفخر عُمانتل باستفادتها من الحلول الذكية التي تستخدم تقنية الجيل الخامس في قطاعات مهمة مثل قطاعي النقل واللوجستيات. ونحن على ثقة من نجاح هذه التجارب وتحويلها إلى اتفاقيات تجارية لها أهمية استراتيجية بنهاية مدة التقييم التي تستغرق ثلاثة أشهر.”
من جهته قال أناكين كوم الرئيس التنفيذي لميناء هاتشيسون صحار: “إن أحد أهداف مواني هاتشيسون صحار الإستراتيجية هو الانتقال بعملياتنا إلى عمليات إلكترونية بالكامل، والعمل مع زبائننا والأطراف المعنية وذلك بالتعامل مع كافة الشحنات بشكل آمن و بكفاءة عالية. عملنا على الاستثمار بشكل متواصل في أتمتة معدات المناولة والأجهزة وذلك من خلال جلب أحدث الحلول والتطبيقات بما يمكننا من تحسين العمليات التشغيلية في المحطة. تتسم الموانئ بأهمية كبيرة للاقتصاد العماني وقد أثبتت تقنية الجيل الخامس أهميتها وفعاليتها لعمليات الموانئ ومحطات الحاويات في مختلف أنحاء العالم. نحن سعداء بهذه الشراكة مع عمانتل وهواوي لتطبيق هذه التجارب الميدانية في محطة الحاويات ونتطلع إلى أن تخرج هذه التجارب بالنتائج المرجوة منها”.
وقال روبين شن الرئيس التنفيذي لهواوي عمان “تعد عمانتل مشغلا رائدا لتقنية المعلومات والاتصالات في منطقة الشرق الأوسط ونحن نفخر بشراكتنا الاستراتيجية مع عمانتل، كما تعد شركة موانيئ هاتشيسون أحد أكبر مشغلي الموانئ حول العالم، ونفخر أيضا بكوننا جزءا من هذه التجارب الميدانية التي تهدف إلى دمج تقنية الجيل الخامس بأنشطة عمليات ميناء هاتشيسون صحار، نحن على ثقة بقدرة تقنية الجيل الخامس على تقديم مزايا وفوائد كثيرة بميناء صحار، وستمكن هذه التجارب من تقديم حلول تقنية مبتكرة باستخدام تقنية الجيل الخامس بما يسهم في تطوير أعمال وعمليات مختلف القطاعات في السلطنة والذي يصب في نهاية المطاف في تحقيق أهداف رؤية عمان 2040”.