الاتحاد الآسيوي يمنح قطر حق استضافة المجموعة الخامسة

تأكيدا لانفراد (عمان الرياضي) –
كتب – ياسر المنا –

تأكيدا لما نشره (عمان الرياضي) في وقت سابق أعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم الجمعة منح دولة قطر حق استضافة المباريات المتبقية للمجوعة الخامسة في التصفيات الآسيوية لكأس العالم 2022 في قطر وكأس آسيا 2023 في الصين، والتي تقام بنظام التجمع خلال الفترة من 31 مايو ولغاية 15 يونيو 2021 وذلك ضمن تحديده أسماء الدول المضيفة لمجموعات.
وتضم المجموعة الخامسة المنتخب الوطني بجانب منتخب قطر المستضيف ومنتخبات الهند وأفغانستان وبنجلاديش وتبقت فيها للأحمر ثلاث جولات أمام افغانتسان وقطر وبنجلاديش بعد أن لعب مع الهند في العام الماضي ذهابا وايابا.
ووفقا لقرار الاتحاد الآسيوي تستضيف الصين مباريات المجموعة الأولى التي تضم سوريا المتصدرة والفلبين والمالديف وغوام، في حين تستضيف الكويت المجموعة الثانية التي تضم أستراليا المتصدرة والأردن ونيبال وتايوان.

وتقام مباريات المجموعة الثالثة في البحرين، علماً بأن المجموعة تضم منتخبات العراق المتصدر وإيران وهونج كونج وكمبوديا، في حين تستضيف السعودية منافسات المجموعة الرابعة التي تضم إلى جانبها كل من أوزبكستان وسنغافورة واليمن وفلسطين في حين تستضيف اليابان مباريات المجموعة السادسة التي تضم أيضاً قرغيزستان وطاجيكستان وميانمار ومنغوليا.
وتقام مباريات المجموعة السابعة في الإمارات، علماً بأن المجموعة تضم كذلك منتخبات فيتنام وماليزيا وتايلاند وإندونيسيا، في حين تستضيف كوريا الجنوبية المجموعة الثامنة التي تضم أيضاً تركمانستان المتصدرة ولبنان وكوريا الشمالية وسريلانكا.
وكان الاتحاد الآسيوي فتح الدعوة أمام الاتحادات الوطنية الأعضاء من أجل طلب استضافة مباريات مجموعاتها بنظام التجمع، بعد أن تأجلت التصفيات أكثر من مرة في الأشهر الأخيرة بسبب تداعيات جائحة كوفيد-19.
وتشير المعلومات إلى أن استضافة دولة قطر لمجموعة المنتخب الوطني تمت بعد أن تنازل اتحاد الكرة العماني عن رغبته في استضافة المباريات المتبقية في التصفيات رغم إعلانه في وقت سابق عن رغبته في تقديم طلب للاستضافة.
وحسب الترتيبات المتعلقة بمشاركة المنتخب الوطني في التصفيات بالدوحة فإنه سيغادر مبكرا إلى الدوحة ويقيم معسكرا فيها قبل دخوله لميدان التنافس والبحث عن صدارة المجموعة التي يجلس عليها منتخب قطر برصيد 16 نقطة من ست مباريات، بعدما حقق خمسة انتصارات مقابل تعادل واحد فقط 0-0 مع الهند. ويتقدم فريق المدرب فيليكس سانشيز بفارق أربع نقاط أمام المنتخب الوطني- بعد أن لعب مباراة أكثر بعد أن فرض الثنائي الخليجي سيطرته أمام كل من أفغانستان والهند وبنجلاديش.
وسبق أن أعلن مدرب المنتخب الوطني الكرواتي برانكو عن رغبته الجادة في الحصول على صدارة المجموعة وإزاحة منتخب قطر والذي سبق أن كسب لقاء الذهاب بهدفين مقابل هدف.
وكما هو معروف في حالة فوز قطر بصدارة المجموعة الخامسة، فإن صاحب المركز الخامس بين ثواني المجموعات سيتأهل إلى الدور الثالث من تصفيات كأس العالم 2022، وهي المنتخبات التي ستضمن أيضاً التأهل إلى نهائيات كأس آسيا 2023 في الصين.