بدء فعاليات الأسبوع الثقافي الطلابي السابع بجامعة الشرقية

إبراز مواهبهم وتنمية مهاراتهم –

إبراء – سالم بن محمد البراشدي –

انطلقت بجامعة الشرقية بولاية إبراء بمُحافظة شمال الشرقية أمس فعاليات الأسبوع الثقافي الطلابي السابع «افتراضيًا»، الذي أقيم برعاية السيد عبدالله بن حمد البوسعيدي رئيس مجلس الأمناء بجامعة الشرقية، وقال البوسعيدي في كلمته الافتتاحية: الأسبوع الثقافي في نسخته السابعة والاستثنائية لهذا العام جاء ليترجم عزيمة طلبة جامعة الشرقية في إبراز مواهبهم وصقل مهاراتهم من خلال الفعاليات وحلقات العمل التي تساعد على تنمية مهارات الطلبة المختلفة، سائلًا الله تعالى أن يرفع هذه الغمة عن العباد وأن تعود الحياة إلى طبيعتها في القريب العاجل. كما تقدم البوسعيدي بالشكر لإدارة الجامعة وجميع أعضاء الهيئتين الإدارية والأكاديمية وجميع القائمين على هذه الفعالية للجهود التي يبذلونها من أجل إنجاح سير هذه الفعالية.
كما ألقى الأستاذ الدكتور فؤاد شديد رئيس الجامعة كلمة أكد فيها على أهمية الأنشطة الطلابية اللامنهجية في تنمية مواهب الطلبة وإتاحة الفرصة لهم بالمشاركة والاستفادة منها، مشيرًا إلى أن هذه الفعالية تأخذ أهمية في بناء شخصية الطالب وإعطائه الفرصة في صقلها أثناء فترة دراسته الجامعية مؤكدًا على أن الجامعة تسعى في تقديم الدعم اللازم للدفع بمواهب الطلبة وتشجيعهم وبناء شخصياتهم في جميع الجوانب.
تضمن حفل افتتاح فعاليات الأسبوع عددا من الأنشطة منها تدشين شعار الأسبوع الثقافي الطلابي السابع وكلمة اللجان الطلابية المنظمة والتي قدمتها الطالبة أصيلة بنت حمد العمرية قالت فيها: إن هذا الأسبوع جاء ليترجم رؤية الجامعة من خلال تعزيز القيم الأصيلة وروح الإبداع والتنمية الاجتماعية والاقتصادية.
وتفعيلًا لرسالتها السامية بتطوير وإثراء المعرفة للطلبة من خلال أساليب التعليم الإبداعية إضافة إلى تنمية وصقل وإظهار وتسويق مواهب ومهارات الطلبة وتعزيز المستوى الثقافي ودوره في تطوير القيادات الطلابية مما يساهم في الرقي بالمواهب الفكرية والعقلية ورفع الكفاءات الشبابية.
الجدير بالذكر أن الأسبوع الثقافي في نسخته السابعة يستمر لمدة أربعة أيام تنفذ خلالها العديد من الفعاليات والمناشط التي من شأنها أن تسهم في الارتقاء بمهارات الطلبة منها: ورشة الأنشطة الطلابية الإلكترونية التفاعلية للتركيز على الأنشطة الإلكترونية التفاعلية في ظل التعليم عن بعد يقدمها الدكتور عبدالله فيلكاوي من جامعة الكويت، وحلقة عمل بعنوان «الصناعات الإبداعية» تقدمها مريم الخربوشية ومسابقة «الخطب العربية» وفق معايير التوستماسترز كما سيشمل الأسبوع على جلسة «ملهم» مع علياء الشنفرية عضوة استشارية للبرنامج الوطني لتنمية مهارات الشباب التابع لديوان البلاط السلطاني والتي تتناول فيها تعدد مهارات المستقبل إضافة ولأول مرة تنظم الجامعة من خلال هذا الأسبوع الطلابي «بازار جامعة الشرقية» وهو سوق إلكتروني يعرض فيه المشروعات والمنتجات التجارية لطلبة وخريجي الجامعة.