نزوى والبشائر وجهاً لوجه في لقاء يحدد صدارة دوري السلة

نزوى – أحمد الكندي

يشهد دوري كرة السلّة غدا  مواجهة قوية وتاريخية بين فريقي نزوى والبشائر في لقاء يحدد ملامح صدارة دوري كرة السلة بعد المستويات الجيدة للفريقين في الأسابيع الماضية حيث حقق كل فريق أربعة انتصارات متتالية ويبرز هذا اللقاء لاختبار مدى قوة الفريقين خاصة وأن اللقاء يعتبره الكثيرون مواجهة بين فريق نزوى القديم المتمثل في فريق البشائر ونزوى الحالي بعناصره الأساسية الشابة.
الفريقان حققا خلال الأسابيع الماضية انتصارات متتالية حيث فاز نزوى على صلالة وظفار وقريات واختتم مواجهاته بالفوز على السيب أما فريق البشائر فقد حقق انتصاراته على ظفار وصلالة وقريات وأهلي سداب وبخلاف مباراة اليوم تتبقى لكل فريق مباراة واحدة حيث يختتم البشائر منافساته بلقاء السيب فيما يختتم نزوى اللقاءات مع أهلي سداب قبل ان تدور عجلة الدور الثاني.
الفريقان لديهما ترسانة من اللاعبين وإدارة فنية على مستوى عال، ففي جانب نزوى حامل اللقب لم يجد المدرب محمد القسيمي صعوبة في خلق توليفة جديدة من اللاعبين يقودها اللاعبان أحمد الحلحلي وفيصل الجامودي ومعهما سيف التوبي وأحمد العفيفي ومحمد العنقودي وأحمد الجهوري وحسين الكندي وقدّم الفريق خلال اللقاء الأخير أمام السيب مستوىً مميز يؤكد عزمه على الحفاظ على اللقب؛ وعلى الجانب الآخر تولّى السوري سامر كيالي مدرب نزوى السابق مهام القيادة الفنية للاعبين يعرفهم جيداً وسبق له تدريبهم من أمثال المخضرم قاسم القسيمي وسالم الحوسني وسليمان الهنائي وتميم الريامي وناصر الصباحي بالإضافة إلى محمود الصولي وأسامة الحضرمي ومحمود أمبو علي الذي تولى القيادة الفنية في المباريات السابقة ويعود كلاعب بدءاً من مباراة اليوم لذلك من المتوقع أن يكون اللقاء مثيراً وقوياً بين الطرفين وعشّاق اللعبة على موعد مع الإثارة والمتعة في مواجهة لن تخلو من الإثارة والندية.