مانشستر سيتي يعوض خيبة الديربي بخماسية ويبتعد 14 نقطة في الصدارة

(أ ف ب) – عوّض مانشستر سيتي خيبة سقوطه في ديربي المدينة امام جاره يونايتد ونهاية سلسلة من 21 انتصارًا متتاليًا من بوابة ضيفه ساوثامبتون بفوز مثير 5-2 الاربعاء في مباراة مقدمة من المرحلة الثالثة والثلاثين من الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم ليبتعد 14 نقطة في الصدارة.
وسجل كل من البلجيكي كيفن دي بروين (15 و59) والجزائري رياض محرز (40 و55) ثنائية فيما اضاف الالماني ايلكاي غوندوغان آخر (45+3)، وأحرز جيمس وارد-براوز (25 من ركلة جزاء) وتشي آدمز (56) هدفي الضيوف.
ورفع فريق المدرب الاسباني بيب جوارديولا رصيده الى 68 نقطة مبتعدًا بفارق 14 نقطة عن غريمه يونايتد الثاني ليبقى على المسار الصحيح نحو لقب ثالث في آخر اربعة مواسم.
وكان سيتي حقق سلسلة من 21 فوزًا متتاليًا في جميع المسابقات، بينها 15 في الدوري المحلي كما لم يخسر في آخر 28 مباراة، قبل أن يسقط في ديربي مانشستر في المرحلة السابعة والعشرين الاحد الماضي.
وخاض سيتي المباراة في وقت باكر لانشغاله في 25 ابريل المقبل بالمباراة النهائية لكأس رابطة المحترفين امام توتنهام على ملعب “ويبملي” في لندن.
وقبل سقوطه امام يونايتد، كانت آخر خسارة لفريق جوارديولا في الدوري في 21 نوفمبر الماضي أمام سبيرز تحديدًا.
وأجرى جوارديولا خمسة تغييرات على التشكيلة الاساسية التي بدأت الديربي، حيث دفع بالفرنسي أيميريك لابورت وكايل ووكر في خط الدفاع بدلا من جون ستونز والبرتغالي جواو كانسيلو، اما في خط الوسط فدفع بالقائد البرازيلي فرناندينيو بدلا من الاسباني روديرغو، فيما أبقى رحيم ستيرلينغ والبرازيلي غابريال جيوزس على دكة البدلاء في خط المقدمة واستعان بفيل فودن والبرتغالي برنانردو سيلفا.
وافتتح دي بروين المهرجان التهديفي بعد أن تابع كرة تهيأت امامه على باب المرمى بعد ان تصدى الحارس اليكس ماكارثي لتسديدة فيل فودن (15).
وعادل الضيوف بعد ان تحصل الدنماركي يانيك فيستيرغارد على ركلة جزاء اثر عرقلة من لابورت، انبرى لها وارد-براوز بنجاح (25).
وأحرز محرز الهدف الثاني بتسديدة رائعة بيسراه من خارج المنطقة على يمين ماكارثي (40)، قبل ان يواصل تألقه ويتوغل الى داخل المنطقة مراوغا المدافعين ويسدد كرة بيمناه ارتدت من القائم لتتهيأ امام غوندوغان الذي سجل الهدف الثالث لفريقه قبل ثواني من صافرة نهاية الشوط الاول (45+3).
وهذا الهدف العاشر في الدوري لغوندوغان في عام 2021 (12 هذا الموسم)، وهو أحد اربعة لاعبين فقط في الدوريات الاوروبية الخمسة الكبرى الذين حققوا 10 أهداف على الأقل هذا العام، مع البولندي روبرت ليفاندوفسكي نجم بايرن ميونيخ الالماني (14)، الارجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الاسباني (12) والبرتغالي أندريه سيلفا لاعب اينتراخت فرانكفورت الالماني (10).
وسجل محرز هدفه الشخصي الثاني عندما وصلته الكرة داخل المنطفة من فودن فالتف حول نفسه وراوغ المدافعين وسدد الكرة بيسراه على يمين ماكارثي (55).
إلا أن ساوثمبتون أعاد فارق الهدفين بعد دقيقة فقط بعد أن سدد الاسكتلندي ستيوارت ارمسترونغ الكرة من داخل المنطقة لتصطدم بآدمز امام المرمى ويتابعها في الشباك (56).
لكن اصحاب الارض ردوا سريعًا مجددًا بهدف لدي بروين من داخل المنطقة على يسار الحارس وسط هشاشة دفاعية من الضيوف (59).
وظن ساوثمبتون انه سجل الثالث بعد ان أسكن آدمز الكرة في الشباك من داخل المنطقة اثر تمريرة من وارد-براوز الا ان الاخير كان متسللا (85).