وكلاء الصحة بدول “التعاون” يبحثون مستجدات كورونا المتحور وآليات توزيع اللقاح

مراجعة مقترحات وطلبات دليل الحجر المؤسسي وإمكانية إلزامية التطعيمات

عـقد أصحاب السعادة وكلاء وزارات الصحة بدول مجلس التعاون الخليجي اليوم اجتماعهم الخامس عشر (عبر الاتصال المرئي) ، وذلك لمناقشة مستجدات مرض فيروس كورونا المتحور.
شارك في الاجتماع سعادة الدكتور محمد بن سيف الحوسني ــ وكيل وزارة الصحة للشؤون الصحية وعدد من المسؤولين بوزارة الصحة.
استعرض الاجتماع كافة المستجدات المتعلقة بفيروس كورونا ( كوفيد – 19) ، والإجراءات التي اتخذتها كل دولة والمقترحات المطروحة للمرحلة القادمة ، كما تم بحث المستجدات المتعلقة بلقاح فيروس كورونا ( كوفيد -19 ) واستعراض تجارب كل دولة من دول المجلس وآليات توزيع اللقاح، وأهمية تبادل المعلومات في مجال الطعوم.
كما تم مناقشة الدليل الخليجي للقاحات كوفيد 19، ومراجعة مقترحات وطلبات الدول فيما يتعلق بدليل الحجر المؤسسي وإمكانية إلزامية التطعيمات وإشراك القطاع الخاص في نشر مظلة الطعوم .
هذا وقد ثمن أصحاب السعادة وكلاء وزارات الصحة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربي الجهود الكبيرة التي يقوم بها العاملون الصحيون بدول المجلس لعلاج المصابين بالمرض، ومساهماتهم الملموسة في الحد من انتشار فيروس كورونا كوفيد19، وبتعاون المواطنين والجهات الرسمية والأهلية في هـذه الظروف الاستثنائية.
وحث أصحاب السعادة الوكلاء المواطنين والمقيمين بدول المجلس على الالتزام التام بالإجراءات الوقائية من ارتداء الكمامات وتجنب التجمعات والمحافظة على التباعد الجسدي والحرص على نظافة اليدين، كما أكدوا على أهمية تلقي المعلومات من المصادر الرسمية وعدم الانسياق خلف الإشاعات وحسابات التواصل الاجتماعي غير الموثقة.