وزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار تعتمد اللائحة الفنية الخليجية للعب الأطفال

مسقط/العمانية/ أصدر معالي قيس بن محمد بن موسى اليوسف وزير التجارة والصناعة وترويج الاستثمار قرارًا وزاريًّا رقم (34 /2021) باعتماد اللائحة الفنية الخليجية للعب الأطفال.
ونصت المادة الأولى إلى اعتماد اللائحة الفنية الخليجية للعب الأطفال رقم (BD-131704-01) الخاصة بالمتطلبات الأساسية الواجب توافرها في لعب الأطفال قبل وضعها في السوق كلائحة فنية ملزمة في السلطنة فيما نصت المادة الثانية على فرض غرامة إدارية لا تتجاوز 300 ريال عماني على كل من يخالف أحكام هذا القرار وتُضاعف الغرامة في حال تكرار المخالفة وأكدت المادة الثالثة على أن يعمل بالقرار بعد انقضاء ٦ أشهر من تاريخ نشره في الجريدة الرسمية.

وتهدف اللائحة الفنية الخليجية للعب الأطفال إلى تحديد المتطلبات الإلزامية الخاصة بسلامة لعب الأطفال والواجب توافرها في جميع اللعب قبل عرضها أو طرحها في السوق.
ووضحت وزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار أنه يجب عند شراء لعب الأطفال قراءة التحذيرات والتعليمات المكتوبة على اللعبة مع ضرورة التأكد من وجود شارة المطابقة الخليجية على اللعبة حيث إن الشارة تدل على استيفاء اللعبة المتطلبات الأساسية للسلامة الواردة في اللائحة الفنية ..داعية إلى التحقق باستمرار من خلوّ اللعب من أي شوائب أو أعطال قد تهدد سلامة أطفالهم.

وتوجه الوزارة الدعوة للمستهلكين عند شراء الألعاب لأطفالهم اختيار اللعبة المناسبة التي تناسب عمر الطفل حيث عادة ما تتم كتابة العمر المناسب لكل لعبة على بطاقة البيانات الموضحة، طبقا للائحة الفنية الخليجية للعب الأطفال رقم (BD-131704-01)، مشيرة إلى أن اللائحة تشتمل على عدد من الاشتراطات العامة للسلامة في لعب الأطفال بحيث يجب ألا تعرض اللعب أو المواد الكيميائية التي تحتوي عليها سلامة أو صحة المستخدمين أو أي طرف للخطر أيا كان نوعه عند استعمالها، كما أنه لا يسمح بوجود كمية من الرصاص وغيره من المواد الكيميائية السامة أكثر من الكمية المسموح بها، ولا يسمح باحتواء ألعاب الأطفال على أي عناصر أو مواد يصدر عنها أي إشعاعات نووية ضارة ومؤذية للصحة.
يذكر أن عدد تقارير الاختبارات لمنتجات الأطفال التي تم إصدارها خلال العام الماضي ٢٠٢٠م بلغت (١٦٠٢) تقرير.