ظفار تستحوذ على النصيب الأكبر من المراكز الصحية بنسبة 18% تليها مسقط

– ثبات معدل الوفيات الخام خلال السنوات الثلاث الماضية و6% نسبة وفيات الحوادث المرورية

  • أكثر من نصف ولادات الوافدين بمحافظة مسقط بواقع 53%
  • 20 مليونا عدد زيارات المرضى للعيادات الخارجية في المؤسسات الصحية الحكومية والخاصة و14.2% منها للوافدين

كتبت – عهود الجيلانية

أظهر الأطلس الديموغرافي الاقتصادي 2021 أبرز المؤشرات الصحية في السلطنة حيث بلغ إجمالي مؤسسات الرعاية الصحية الحكومية والخاصة في السلطنة 1610 في عام 2019م حوالي 39% منها في محافظة مسقط، وبلغ عدد الأطباء في السلطنة 9602 طبيب بمعدل 21 طبيبًا لكل 10 آلاف من السكان في حين بلغ عدد الممرضين 20323 ممرضا بمعدل 44 ممرضًا لكل 10 آلاف من السكان.
وأوضح الأطلس الديموغرافي الصادر عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات أن عدد زيارات المرضى للعيادات الخارجية في المؤسسات الصحية الحكومية والخاصة بلغ حوالي 20 مليون زيارة من العمانيين والوافدين تمثل زيارة الوافدين منها 14.2%.
وبلغ عدد المراكز الصحية التابعة لوزارة الصحة 189 مركزا صحيا موزعا على محافظات السلطنة، بينما بلغ إجمالي عدد المجمعات الصحية (339) مجمعا صحيا منها (317) مجمعا صحيا تتبع القطاع الخاص.
وأكد الأطلس على استحواذ محافظة ظفار على النصيب الأكبر من المراكز الصحية التابعة لوزارة الصحة بنحو 18% تلتها محافظة مسقط بحوالي بنحو 16% وتلتها محافظة الداخلية بما يقارب من %12.
وفي مؤشرات المواليد أكد الأطلس الديموغرافي الاقتصادي أن هناك 10 مواليد أحياء في كل ساعة في السلطنة كانت بعام 2019م، كما بلغ عدد المواليد 86819 مولودا حيا منهم 93% عمانيون، وبلغ الذكور حوالي (51%) من المواليد العمانيين الأحياء، أي ما يعادل 41036 مولودا حيا ذكرا.
ويمثل المواليد الوافدون الذكور حوالي 51% من إجمالي مواليد الوافدين أي ما يعادل 3239 مولودا حيا ذكرا، وبلغ معدل المواليد الخام للعمانيين في السلطنة (30.3 مولود / لكل 1000 من السكان) عام 2019م، في حين بلغ معدل الخصوبة الكلي للمرأة العمانية 3.7 مولود لكل امرأة في سن الأنخاب.
وتبين أن 2 من كل 5 ولادات حية في السلطنة عام 2019م كانت في محافظتي مسقط وشمال الباطنة، ليشير إلى 24 مولودًا لكل ألف من السكان وكان أعلى معدل للمواليد الخام في السلطنة بمحافظة جنوب الباطنة، وأكثر من نصف ولادات الوافدين كانت في محافظة مسقط بواقع (53%) وأدناها بمحافظتي الوسطى ومسندم بحوالي (%1.4) من إجمالي المواليد الأحياء الوافدين.
وتطرق الأطلس إلى تحليل مؤشر الوفيات حسب الجنسية والجنس حيث أفاد بأن إجمالي عدد وفيات السلطنة عام 2019م كانت 8581 وفاة منها حوالي 83% كانت بين العمانيين، وثبات معدل الوفيات الخام في السلطنة بشكل عام خلال السنوات الثلاث الماضية حيث بلغ 1.9 وفاة لكل ألف من السكان، كما أن 6% نسبة وفيات الحوادث المرورية من إجمالي الوفيات في السلطنة.
وذكر الأطلس أن 7.9 وفاة /ألف مولود حي هو معدل وفيات الأطفال الرضع في السلطنة، و47% من الوفيات المسجلة كانت لكبار السن 65+ سنة، و10.3 حالة وفاة لكل مائة ألف مولود حي هو معدل وفيات الأمهات في السلطنة.