الحزن يخيّم على الشارع الكويتي برحيل الفنان مشاري البلام

متأثرا بإصابته بكورونا –

(عمان): ودع عالمنا الممثل الكويتي مشاري البلام الذي وضع بصمته في العديد من المسلسلات الفكاهية وقدم أدوارا مؤثرة في الكثير من الأعمال الدرامية التي قدمتها فضائياتنا وخاصة في شهر رمضان المبارك.
وأدخل البلام إلى العناية المركزة بسبب إصابته بفيروس «كورونا» قبل أيام حيث كشف عن إصابته بالفيروس خلال تلقيه الجرعة الأولى من اللقاح ثم أصيب بمضاعفات استدعت نقله إلى العناية المركزة.
وانتقل الفنان المحبوب إلى جوار ربه بعد إصابته بفيروس «كورونا» الذي انتقل إليه، وحاول البلام مقاومته إلا أن الوباء انتصر ففاضت روحه مساء أمس الأول عن عمر ناهز 49 عاما.
وكان مشاري البلام قد نشر عبر حسابه في «انستغرام» لمتابعيه صورة له في المستشفى أرفقها بتعليق: «لا تنسوني من دعائكم.. الحمدلله على كل حال»، وشكر لهم اهتمامهم، موضحا أنه أصيب بكورونا أثناء التطعيم، واعتذر عن عدم مقدرته الرد على الاتصالات.
ومشاري البلام ممثل كويتي حاصل على شهادة الدبلوم بالإدارة الصناعية من «كلية الدراسات التجارية» في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب، وهو متزوج ولديه أربعة أبناء هم: (صالح ومريم وعبد الله وحمد).
بدأ عمله الفني عام 1991 عندما شارك في مسرحية (فري كويت)، وتوالت بعدها أعماله الفنية بأدوار صغيرة ومتوسطة إلى أن شارك في عام 1998 بمسلسل (دارت الأيام) الذي كان بمثابة نقطة الانطلاق للأعمال الدرامية الكبيرة والناجحة، وتوالت بعدها أدواره وأصبح يأخذ أدوارا أكبر. وأدى العديد من الأدوار المركبة مثل المصاب بالصرع في مسلسل (دروب الشك) والأصم الأبكم في مسلسل (جرح الزمن).
وقد شارك في العديد من المسلسلات والبرامج كسليمان الطيب، ومرآة الزمان، وميزان العدالة، والحاقد، والطير والعاصفة، ودارت الأيام، ودروب الشك، ومطبات، وسوق المقاصيص، وجرح الزمن، وثمن عمري، والحيالة، ودنيا القوي، وعديل الروح، وآه يا زمن، وبيت من ورق، وشارك في فوازير رمضان، ومسلسل زهور عمري، بالإضافة إلى ملامح بشر وغيرها من المسلسلات التي قدمها حتى آخر أيام عمره، وكانت آخر مسلسلاته في عام 2020 منها هيا وبناتها بدور مشعل، ورحى الأيام، ورود ملونة.
كما قدم العديد من المسرحيات أثناء مسيرته الفنية منها: فري كويت، وسيف العرب، والذيب والعنزات الثلاث، وعالمكشوف، وورثة المرحوم، وريمي والقصر المسحور، وفرح وخادم الأمير، كتاب العجائب وغيرها من المسرحيات.
ونعى عدد كبير من متابعي ومحبي الفنان الراحل مشاري البلام، داعين له بالمغفرة والرحمة، وأن يتغمده الله بواسع رحمته، كما نعاه عدد من الإعلاميين والفنانين منهم مي العيدان، وهيا الشعيبي، وفايز المالكي، ومصطفى الآغا، وحسين الجسمي ونبيل شعيل وأحلام عبر حساباتهم في مواقع التواصل الاجتماعي.