1.398مليون وافد يعملون في القطاعين الخاص والعائلي ويتركزون في المهن الهندسية

الإجمالي 1.439 مليون عامل –
كتبت – شمسة الريامية –
تراجعت أعداد العمالة الوافدة في السلطنة 14% إلى 1.439 مليون عامل بنهاية يناير الماضي ويعود ذلك إلى سياسة الإحلال والتوطين التي تتبعها وزارة العمل خلال العام الحالي وذلك وفقا لبيانات نشرها المركز الوطني للإحصاء. وحسب البيانات، يعمل 1.148 مليون عامل في القطاع الخاص، و41 ألف عامل في القطاع الحكومي، بينما يعمل 249 ألف عامل في القطاع العائلي. وتركز أغلب العمالة الوافدة في المهن الهندسية والمهن المساعدة، إذ بلغ عددهم 568 ألف عامل، ومهن الخدمات 415 ألف عامل، ومهن العمليات الصناعية والكيمائية والصناعات الغذائية 99 ألف عامل، ومهن البيع 96 ألف عامل، والفنيون 42 ألف عامل. وفيما يتعلق بالمؤهلات العلمية، يحمل أكثر من مليون عامل مؤهل دون دبلوم التعليم العام، و242 ألف عامل يحمل مؤهل التعليم العام وما يعادله، و33 ألف عامل دبلوم التعليم العالي، و114 ألف عامل لديه بكالوريوس، أما أعداد العمالة الوافدة التي تحمل مؤهلات عليا كالماجستير والدكتوراه فقد بلغ عددهم 9 آلاف عامل. ووفقا للبيانات، أغلب العمالة الوافدة من الجنسية البنجلاديشية بعدد يصل إلى 549 ألف عامل، يأتي بعدهم الهنود 491 ألف عامل، والباكستانيين 182 ألف عامل، والفلبينيين 44 ألف عامل. كما يعمل 587 ألف عامل في محافظة مسقط ، و207 آلاف عامل في شمال الباطنة، و 163 في ظفار، و102 في الداخلية.