برانكو: أريد العمل ثم العمل ثم العمل .. وسعيد بفرصة المعسكر

ردد برانكو العمل ثم العمل ثم العمل ثلاث مرات وهو يتحدث لـ(عمان الرياضي) عن برنامج الإعداد المقبل الذي تم الاتفاق عليه وتجري الترتيبات له بدبي ومشيرًا إلى شعوره الطيب بأن يعود إلى العمل وأن تتاح له فرصة خوض تجارب دولية ودية.
وأشار إلى أن معسكر دبي يأتي في توقيت جيد وفي أعقاب خوض لاعبي المنتخب لعدد جيد من المباريات في بطولتي الدوري والكأس وهو ما سيساعد كثيرا في الجاهزية البدنية والاستفادة من فترة المعسكر في الجوانب التنظيمية والتكتيكية.
وكان برانكو دشن تحضيرات تأهيل وصقل اللاعبين للتصفيات الآسيوية عبر معسكر داخلي في أكتوبر من العام الماضي استمر لمدة أسبوعين وشهد سلسلة من التدريبات.
وخاض الأحمر ثلاث تجارب منها اثنتان أمام المنتخب الأولمبي ومباراة أمام نادي مسقط.
ويأمل المدير الفني للمنتخب الوطني حسبما ذكر في أن يمضي برنامج الإعداد وفق خططه والتي تستهدف استغلال فترة أيام الفيفا وينظر أيضا بارتياح لمستويات اللاعبين الذين سبق أن اختارهم في القائمة.
ويعتمد برانكو على أن تساهم مباريات الدوري مع التجمعات القصيرة التي ستنفذ حتى موعد التصفيات في يونيو في تجهيز وصقل نجوم الأحمر لبلوغ قمة الجاهزية الفنية والبدنية لمواجهة التحديات الكبيرة التي تنتظره في مشوار التصفيات الآسيوية.
ويعتقد برانكو أن الصورة باتت الآن واضحة بعد قرار الاتحاد الآسيوي برمجة التصفيات في يونيو المقبل وهو ما يساعده في وضع برنامج يتناسب والتحديات الكبيرة التي تنتظره وحتى يستطيع تحقيق الطموحات الكبيرة المرجوة.
ويتشوق برانكو لعودة التنافس في ميدان التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم حتى يتسنى له خوض أولى المباريات الرسمية في مسيرته مع الأحمر تم التعاقد معه خلفًا للهولندي كومان في بداية العام الماضي وجاء انتشار فيروس كورونا ليؤجل ظهوره الرسمي لحين صدور برمجة نهائية لموعد ومكان التصفيات.