مجيس يدعم صفوفه بثلاثة لاعبين مصريين لأدوار الهوكي النهائية

صحار – عبدالله المانعي

أكد عبدالرحمن بن محمد البلوشي المشرف الفني والإداري على فريق مجيس لكرة الهوكي أنه تم تدعيم الفريق بثلاثة لاعبين أجانب من الجنسية المصرية وذلك استعدادا لخوض الأدوار النهائية من مسابقة كأس جلالة السلطان لكرة الهوكي .
وسوف يخوض مجيس مباراته الافتتاحية في الأدوار النهائية يوم الاثنين المقبل 22 من الشهر الجاري على ملعب الترتان بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر حيث شاءت الظروف أن يستهل المشوار بملاقاة جاره صحار وذلك ضمن المجموعة الأولى التي ضمت إلى جوارهما كلا من فريقي أهلي سداب ونزوى .
وقال البلوشي : استقر الأمر على أن فريقنا بحاجة لتدعيم خطوطه الثلاثة فكان التعاقد مع المدافع عمرو محمد ولاعب خط الوسط محمد عادل ولاعب خط الهجوم حسام جبران بالإضافة إلى التعاقد مع المدرب المصري محمد جمال عبدالناصر لتولي مهمة قيادة الفريق في هذه الأدوار الحاسمة وكنا قد اطمأننا على مستوى المحترفين في خطي الدفاع والوسط من خلال إشراكهما في آخر مباريات الفريق بالدور التمهيدي وسوف يلعبان إلى جوار المهاجم الذي ستكون بدايته مع الفريق بالأدوار النهائية حيث نود أن تتحقق الاستفادة المطلوبة منهم وأن يضيفوا الفارق للفريق .
ورأى عبدالرحمن البلوشي أن المهمة في هذه الأدوار صعبة وقال : مباراتنا أمام صحار هي الأولى لنا وهي في غاية الأهمية للفريقين كونهما يمتلكان لاعبين جيدين بنفس المستوى وبالنسبة لنا في مجيس فإن الفريق يواصل الاستعداد من خلال التدريبات على فترتين صباحية ومسائية على ملعب الترتان بالمجمع الرياضي بصحار وأستطيع القول إن الفريق بدأ شبه يكتمل بالنسبة لحضور اللاعبين البالغ عددهم 16 لاعبا حيث إن هناك ظروفا في الفترة الماضية حالت دون حضور بعضهم لارتباطهم بدوامات مع جهات عملهم وهم غير مفرغين .
وتابع قائلا : هناك تعاون كبير بيننا كجهاز فني وإداري مع مجلس إدارة النادي والجميع يقف مع الفريق في هذه المرحلة وهدفنا عبر هذه المباراة أن نتخطاها بتحقيق الفوز وكذلك الحال في بقية المباريات مع فرق المجموعة ونريد قدر الإمكان أن نصعد للدور قبل النهائي وهذا طموح وحق مشروع لجميع الفرق المشاركة ولدينا هدف آخر أكبر نضعه لوقته .
يذكر أن مجيس العائد في هذا الموسم للتواجد ضمن نشاط كرة الهوكي كان قد غاب عن نشاط اللعبة أكثر من 20 عاما وقد استطاع مجيس تصدر المجموعة في الأدوار التمهيدية للمسابقة برصيد 9 نقاط متساويا في الرصيد ذاته مع صحار لكن فارق الأهداف في التسجيل أتى لمصلحة مجيس وتمكن من تسجيل 11 هدفا في الأدوار التمهيدية ودخل في مرماه 6 أهداف .
ووفق النظام فإنه يصعد الأول والثاني من كل مجموعة لدور الأربعة بعد أن تلعب الفرق دوري من دور واحد.