جلالة السلطان المعظم يتقبل اوراق اعتماد عددٍ من أصحاب السعادة سفراء الدول الصديقة المعتمدين لدى السلطنة

مسقط /العمانية/ تقبل حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ بقصر البركة العامر صباح اليوم – أوراق اعتماد عددٍ من أصحاب السعادة سفراء الدول الصديقة المعتمدين لدى السلطنة، وتقبل جلالته أوراق الاعتماد كلاً على حـده.

فقد تقبل جلالتــه أوراق اعتماد كـلاً من:ــ سعادة السفيرة / آنا مونيوز دي غابريــــــــــــا، سفيرة فوق العادة، مفوضة من قبل فخامة الرئيس/ إيفان دوكي ماركيز- رئيس جمهورية كولومبيا، معتمدة لدى السلطنة.

ــ سعادة السفير/ أليكسيس كونستانتـــــو ، سفيراً فوق العادة، مفوضاً من فخامـة الرئيـسة/ كاتيريني ساكلاروبولو رئيسة جمهورية اليونان ، معتمداً لدى السلطنة.

ــ سعادة السفير / خوسيه لويس سالينـــــــــاس، سفيراً فوق العادة، مفوضاً من قبل فخامة الرئيس الدكتور فرانشيسكو ساغاستي رئيس جمهورية بيرو، معتمداً لدى السلطنة.

ــ سعادة السفير / محمد خليــــــــــــــــــــــل ، سفيراً فوق العادة، مفوضاً من قبل فخامـة الرئيس/ إبراهيم محمود صالح، رئيس جمهوريـة المالديف، معتمداً لدى السلطنة.

ــ سعادة السفير/ ميكو هاليـــــــــــــــــــاس ، سفيراً فوق العادة، مفوضاً من قبل فخامة الرئيسة/ كريستي كالجولايد رئيسة جمهورية أستونيا ، معتمداً لدى السلطنة.

  • سعادة السفيرة / ماتيا بريفولشيــــــــــــــــك، سفيرة فوق العادة، مفوضة من قبل فخامة الرئيس/ بوروت باهور رئيس جمهورية سلوفينيا ، معتمدة لدى السلطنة.

ــ سعادة السفير/ بابلو أريـــــــــــــــــــــــران ، سفيراً فوق العادة، مفوضاً من قبل فخامة الرئيس الدكتور/ سيباستيان بينييرا رئيس جمهورية تشيلي ، معتمداً لدى السلطنة.

ــ سعادة السفير الدكتور / إبراهيم جالـــــــــــــــــــــــو، سفيراً فوق العادة، مفوضاً من فخامة الرئيس/ جوليوس مادا بيو رئيس جمهورية سيراليـون ، معتمداً لدى السلطنة.

وخلال اللقاءات الجانبية مع جلالة السلطان المعظم نقل أصحاب السعادة السفراء تحيات وتمنيات قادة دولهم لجلالة السلطان المعظم بموفور الصحة والسعادة ومديد العمر، وللشعب العماني بدوام التقدم والرقي والازدهار في ظل القيادة الحكيمة لجلالته، معربين عن عظيم تشرفهم وبالغ سعادتهم لتقديم أوراق اعتمادهم لدى المقام السامي لجلالته، مؤكدين بذل قصارى جهدهم للرقي بعلاقات بلدانهم مع السلطنة في مختلف المجالات بما يخدم المصالح المشتركة للشعب العماني وشعوب دولهم.

وقد رحب جلالة السلطان المعظم بأصحاب السعادة السفراء شاكراً قادة دولهم على تحياتهم وتمنياتهم الطيبة، مؤكداً لهم بأنهم سيلقون كل الدعم من قبل جلالته والحكومة والشعب العُماني بما يسهل أداءهم لمهام عملهم.

حضر مراسم تقديم أوراق الاعتماد معالي السيد وزير ديوان البلاط السلطاني ومعالي السيد وزير الخارجية وسعادة رئيس المراسم السلطانيةواللواء ركن قائد الحرس السلطاني العُماني والمرافقون العسكريون لجلالة السلطان.