العُمانية لنقل الكهرباء تطرح سندات بقيمة 600 مليون دولار في الأسواق الدولية

العمانية: نجحت الشركة العُمانية لنقل الكهرباء، إحدى شركات مجموعة “نماء” في جذب اهتمام المستثمرين بطرحها سندات في الأسواق الدولية قيمتها 600 مليون دولار أمريكي مدتها 10 سنوات سيتم استحقاقها في شهر فبراير 2031 بفائدة 5.800 بالمائة.
وأوضح البيان الصادر عن الشركة أن هذا الطرح يعتبر أول طرح تقوم به جهة مرتبطة بالحكومة خارج السلطنة منذ عام 2018 وعودة الشركة العُمانية لنقل الكهرباء لأسواق المال بعد فترة توقف دامت أربع سنوات حيث استفاد الطرح من تحسن رغبة المستثمرين في الاستثمار بالسلطنة مما يعزز الأهمية الاستراتيجية لمجموعة نماء القابضة والشركات التابعة في السلطنة وأسواق المال الدولية وللمستثمرين على حد سواء.

ونجحت الشركة العُمانية لنقل الكهرباء في جذب اهتمام المستثمرين بطرحها، كما تعززت ثقة المستثمرين بشكل أكبر بفضل عمليات التنويع الاستراتيجية التي قامت بها مجموعة نماء لصالح الشركة العُمانية لنقل الكهرباء وهو ما مهّد الطريق لجعل شركة “ستبت جريد انترناشونال ديفيلوبمينت” شريكًا بنسبة 49 بالمائة في الشركة. وأظهر المستثمرون من آسيا وأوروبا وأمريكا رغبة واضحة في المشاركة في طرح الشركة العُمانية لنقل الكهرباء بنسبة أكثر من 83 بالمائة من سجل طلبات الشراء التي تم استلامها.. ويدل التخصيص المتنوع لطلبات الشراء من المنطقة على قوة الوضع الائتماني للشركة العُمانية لنقل الكهرباء كما يدل أيضا على الجهود الحثيثة والعمل الدؤوب من جانب فريق العمل في دائرة القروض في وزارة المالية وفريق شركة “ستبت جريد انترناشونال ديفيلوبمينت” .

وسيتم استغلال عوائد الطرح الدولي البالغة 600 مليون دولار أمريكي في تمويل بعض القروض الحالية بما في ذلك قرض المساهمين المقدم للشركة العمانية لنقل الكهرباء من مجموعة نماء وشركة “ستبت جريد انترناشونال ديفيلوبمينت” وتمويل برنامج الإنفاق الرأسمالي في الشركة العمانية لنقل الكهرباء وبالتالي السماح للشركة بتنفيذ خطط تطوير البنية الأساسية في السلطنة. يذكر أن الشركة العُمانية لنقل الكهرباء أوكلت إليها أنشطة وعمليات نقل الكهرباء في شمال السلطنة وظفار بطاقة كهربائية تقدر بـ 400 كيلو فولت، و 220 كيلو فولت و132 كيلو فولت.

ومن بين برامج الإنفاق الأساسية التي تقوم بها الشركة العمانية لنقل الكهرباء، تنفيذ المرحلة الأولى من مشروع ربط الشبكة الكهربائية (الشمال والجنوب) بطاقة 400 كيلو فولت كما أن تمديد وتكامل نظام الربط الكهربائي سيعود بفائدة كبيرة على السلطنة بسبب التوفير الكبير في الوقود والتنسيق والتحسن المتوقع في الأحمال بين مختلف أنظمة الطاقة مع إمكانية الوصول إلى مناطق جديدة بمشروعات طاقة متجددة ومشاركة الاحتياطات المتوفرة وهو ما يؤدي بدوره إلى خفض كلفة التشغيل على الشركة. ومن المنتظر كذلك أن تدعم عوائد الطرح الجهود التي تقوم بها الشركة العُمانية لنقل الكهرباء لتنفيذ مشروع الطاقة الكهربائية (400 كيلو فولت) الذي يستهدف ربط محطة الطاقة الشمسية في منح البالغة سعتها 1000 ميجاواط بحلول عامي 2024 و2025 وستسهم الاستثمارات الكبيرة في مساعدة الشركة العُمانية لنقل الكهرباء على تلبية الطلب المتزايد على الكهرباء وربط الموارد التي تم الالتزام بها حاليا والمتوقعة مستقبلا. ونجح طرح الشركة العُمانية لنقل الكهرباء في جذب اهتمام المستثمرين العالميين في مجال السندات وخاصة الذين يبحثون عن أصول عالية الجودة للاستثمار فيها ويدلل ذلك النجاح وقدرة الشركة على جذب طلبات استثمار بقيمة 4.5 مليار دولار أمريكي، في الوقت الذي تعاني فيه أسواق المال، على قوة مجموعة نماء وشركة”ستبت جريد انترناشونال ديفيلوبمينت” وعلى الوضع الائتماني الجيد للشركة العُمانية لنقل الكهرباء كما يدلل أيضا على الطلب القوي على إصدارات الجهات السيادية في السلطنة والشركات التابعة لها.