«سوق المال» إطلاق منصة تقارير الإفصاح عن البيانات منتصف العام الجاري

«عمان»: أشارت الهيئة العامة للسوق المال إلى أنه من المتوقع أن يتم إطلاق منصة تقارير الإفصاح عن البيانات المالية وغير المالية (XBRL) منتصف العام الجاري.
يأتي ذلك حرصا من الهيئة العامة للسوق المال على تعزيز الشفافية والفعالية في الأسواق المالية، مما تنعكس بشكل تلقائي على تعزيز ثقة المتعاملين في السوق من داخل السلطنة وخارجها.
وقامت الهيئة العامة لسوق المال بإطلاق أول حلقة تعريفية حول منصة XBRL لتقارير الإفصاح، واستهدفت الحلقة الجهات التي تشرف عليها الهيئة للوقوف على آلية استخدام المنصة والأسس التي تعتمد عليها، وذلك عن طريق الاتصال المرئي باستخدام إحدى التقنيات الحديثة وجاء اهتمام الهيئة لتنفيذ مشروع المنصة الإلكترونية لتقارير الإفصاح (XBRL) انطلاقا من سعيها نحو تعزيز المنظومة التشريعية والتقنية المتعلقة بعمليات الإفصاح للجهات المصدرة للأوراق المالية وشركات وسماسرة التأمين، إلى جانب أنه يواكب منطلقات رؤية عمان 2040 في تجويد الخدمات عبر التحول الرقمي والتي تمثل واحدة من الأولويات الوطنية التي تعكف الهيئة على تحقيقها.
وقال محمد بن سعيد العبري، نائب الرئيس لقطاع سوق رأس المال، في تصريح له: يأتي عقد هذه الحلقة تأكيدا على اهتمامنا بضرورة العمل على تهيئة كافة الظروف لضمان التطبيق السليم للمنصة الإلكترونية الخاصة بتقارير الإفصاح (XBRL)، ولذلك جاءت فكرة تدريب العاملين في أقسام المحاسبة والمالية في الجهات التي تشرف عليها الهيئة ضمن مراحل تأسيس المنصة الإلكترونية وتضمين ذلك في العقد المبرم مع الشركة المنفذة، وهو ما يعرف بالممارسة العملية حول آلية استخدام المنصة والتعرف على الأسس المعيارية التي تعتمد عليها لضمان سلامة استخدام النظام من قبل الأطراف المستهدفة وضمان توفير كل الممكنات التي تمهد لإطلاق منصة تقارير الإفصاح عن البيانات المالية وغير المالية (XBRL) والمتوقع أن تكون خلال منتصف العام الجاري.
وأضاف العبري: تعتبر منصة الإفصاح (XBRL) من الأنظمة المستخدمة دوليا في الإفصاح عن البيانات المالية وغير المالية للشركات والصناديق المدرجة في أسواق الأوراق المالية وتسهم في تعزيز الشفافية والفعالية في الأسواق المالية، حيث توفير المنصة الإلكترونية تقنية سريعة وآمنة لتقارير الإفصاح، كونها تعمل على توحيد مفاهيم المعلومات المالية وعناصر الإفصاح مما يسهل التعامل بها من قبل جميع الأطراف المتعاملة.
وتتيح معلومات مالية دقيقة وموثوقة ووقتية لكافة الأطراف ذات العلاقة، الأمر الذي يزيد من فعالية المقارنة والدراسة والتحليل بين مختلف تلك المعلومات، وتقليل فترة المراجعة والفحص للشركات، كما تعمل هذه اللغة على نقل البيانات المالية من خلال مصطلحات (Taxonomies) وترميزها في صيغ مقروءة إلكترونيا متوافقة مع معايير إعداد التقارير المالية IFRS لتسهيل وتسريع الوصول إلى المعلومات التي تتضمنها ومقارنة محتوياتها مع بعضها البعض.
وكانت الهيئة العامة لسوق المال قد وقعت عقد تأسيس منصة تقارير الإفصاح عن البينات المالية وغير المالية (XBRL) خلال العام المنصرم، حيث مرت عملية التأسيس حسب الاتفاق المبرم مع الشركة المنفذة بعدة مراحل، ويعمل فريق العمل حاليا على عقد برامج تدريبية تقدم شرحا شاملا على كيفية استخدام وعمل النظام والتي تمثل إحدى مراحل التأسيس الأساسية.