منتخب الأشخاص ذوي الإعاقة يبدأ بمسابقة دفع الجلة.. غداً

ضمن منافسات بطولة فزاع الدولية بدبي –
متابعة – خليفة الرواحي –

سادت بعثة المنتخب الوطني للأشخاص ذوي الإعاقة بأجواء من التفاؤل والمعنويات العالية قبيل بدأ المنافسات التي يستهلها لاعب المنتخب الوطني محمد المشايخي اليوم بالمشاركة في مسابقة دفع الجلة ضمن منافسات بطولة فزاع الدولية التي تستضيفها إمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة خلال الفترة من 9 إلى 14 فبراير الجاري.
وشهدت الحصة الأخيرة من تدريبات لاعب المنتخب الوطني محمد المشايخي وزملائه أمس على ملاعب البطولة آمال كبيرة وتطلعات بالعودة إلى منصات التتويج مع أول بطولة تقام بعد التوقف عن البطولات نتيجة انتشار جائحة كورونا.
وأكدت التونسية سونيا مصطفى مدربة المنتخب الوطني على جاهزية لاعبي المنتخب من الفنية والبدنية، ويتمتع اللاعبون بمعنويات عالية وتتعاظم لديهم التطلعات بتحقيق نتائج مشرفة في هذه البطولة الدولية التي يشارك فيها 63 دولة وأكثر من 600 لاعب ولاعبة، موضحة أن البطولة هي فرصة لرفع جاهزية لاعبينا لأولمبياد طوكيو القادمة، والوقوف على مستوى كل لاعب وبالتالي نعرف مصادر القوة لتعزيزها ومصادر الضعف لمعالجتها.
وأضافت لاعبو المنتخب ليسوا غريبين على هذه البطولة فقد شكلت لهم مصدر اعتزاز وفخر بالحصول على الإنجازات والأرقام الجديدة التي أهلت مخمد المشايخي سابقًا لبطولة العالم بلندن وهي ذاتها التي أسهمت في التأهل لأولمبياد طوكيو، لذلك نجن متفائلون بتحقيق نتائج مشرفة في البطولة.
وقالت المدربة: يستهل المنتخب مشاركاته من خلال لاعب المنتخب محمد المشايخي يوم الأربعاء بالمشاركة في مسابقة دفع الجلة، كما تشارك لاعبة المنتخب إيمان الشامسية المصنفة F34 يوم الخميس في مسابقة رمي الرمح، ويشارك بطلنا طه الحراصي في اليوم نفسه في مسابقتي الوثب الطويل و١٠٠ متر عدوا، ويوم الجمعة يشارك محمد المشايخي في منافسات الصولجان، كما يشارك اللاعب طه الحراصي يوم السبت في مسابقة ٤٠٠ متر، وتشارك إيمان الشامسية في مسابقة دفع الجلة.

معنويات عالية

من جانبه قال لاعب المنتخب الوطني محمد المشايخي: الحمد لله ادخل المنافسات غداً بمعنويات عالية من أجل الوصول إلى أولى الميداليات الملونة والتي أتمناها أن تكون ذهبية، ورغم علمنا بشدة المنافسة لكن الطموحات كبيرة جدا، والتدريبات الأخيرة كانت جيدة واستمعنا لتوجيهات الجهاز الفني التي كانت بمثابة الحصة الأخيرة قبل خوض المنافسات اليوم، وأقدم الشكر للجنة البارالمبية العمانية والجهاز الفني للمنتخب على جهودهم والشكر أيضا لوزارة الثقافة والرياضة والشباب على دعمها للجنة ولبرنامج (إشراقة) جناح التنمية الاجتماعية بشركة كيمجي رامداس الداعم الرئيسي للمنتخب.
وتشارك السلطنة في البطولة بوفد مكون من الدكتور منصور بن سلطان الطوقي رئيس اللجنة البارالمبية العمانية رئيس البعثة والمدربة سونيا مصطفى حسين وأخصائي العلاج الطبيعي هاني بن سالم الشماخي إلى جانب لاعبي المنتخب الوطني وهم محمد بن جميل المشايخي وطه بن عبدالله الحراصي واللاعبة إيمان بنت تيسير الشامسي.
وكان المنتخب قد خضع خلال شهر يناير الماضي ولمدة شهر لمعسكر مغلق بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر استعدادًا لخوض منافسات البطولة الدولية التي تنظمها اللجنة البارالمبية الدولية لأول مرة بعد توقف البطولة نتيجة انتشار فيروس كورونا، حيث يشارك لاعبو المنتخب في البطولة في عدة مسابقات، حيث يشارك بطلنا محمد المشايخي في مسابقات دفع الجلة ورمي الصولجان ويشارك لاعبنا طه الحراصي في مسابقات ١٠٠ متر و٤٠٠ متر والوثب الطويل وتشارك لاعبتنا إيمان الشامسية في مسابقات دفع الجلة ورمي الرمح.