عبدالله المقبالي: الصالة الرياضية سبب تأخر تدشين مركز السلة

صحار – عبدالله المانعي
أكد المدرب الوطني عبدالله بن حميد المقبالي أن مركز تدريب الناشئين لكرة السلة بنادي السلام والذي حصل على الدعم من الاتحاد العماني لكرة السلة لم يدشن بعد بسبب عدة ظروف. وأشار المقبالي إلى أن تلك الظروف تكمن في التريث للانتهاء من الصالة الرياضية التي تنفذ حاليا في فرع النادي بولاية لوى والتي قاربت على الانتهاء حيث ستوفر المناخ الملائم لتدريبات المركز في ظروف ميسرة كثيرا بالإضافة إلى أن المدارس في هذه الفترة توصد أبوابها بسبب جائحة كورونا وبالتالي يصعب انتقاء عناصر المركز التي ستتدرب فيه.
وقال إن مركز كرة السلة بنادي السلام والذي يعتبر هو الأول من نوعه سيشكل أداة رفد لفرق النادي في المراحل السنية للأشبال والناشئين والشباب بحيث سيتيح المجال أمام منتسبيه للانتقال من مرحلة لأخرى ونأمل أن تكون الظروف مواتية في الفترة المقبلة للبدء في افتتاح المركز.
وحول غياب السلام عن المشاركة في نشاط كرة السلة للموسم الحالي أفاد المقبالي قائلا: لا يوجد هناك بالطبع لدوري للمراحل السنية بسبب الجائحة وبالنسبة للفريق الأول أموره غير جاهزة لحداثة اللعبة بالنادي. وتوقع المقبالي أن كرة السلة بالسلام ستنمو من خلال مركز اللعبة الذي سيكون ملاذا آمنا لصقل قدرات اللاعبين وتنمية مهاراتهم في اللعبة.