“الصحة” تؤكد إقبال 2101 شخص للتطعيم بلقاح أسترازينيكا بنسبة تغطية 3% للفئة المستهدفة

استثناء المصابين بأمراض المناعة والخاضعين للعلاج الإشعاعي والكيميائي –
136 حالة منومة في المستشفيات منهم 28 حالة تنومت خلال يوم فقط –

كتبت – عهود الجيلانية –

سجلت وزارة الصحة أمس 316 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية مما يرفع من إجمالي الإصابات إلى 135 ألفًا و990 إصابة وما زال حوالي 6602 حالة مصابة حتى الآن. وأشارت الوزارة تسجيل حالة وفاة ما زاد من حصيلة الوفيات إلى 1535 وفاة بنسبة 1.12%.
وأفادت الوزارة وفقًا لبيانها أمس إلى أن العدد الإجمالي للمتعافين ارتفع بشكل طفيف إلى 127 ألفًا و853 حالةً بنسبة 94% بعد تعافي 155 حالةً جديدةً أمس.
وذكرت الوزارة أن إجمالي عدد المنومين بالمؤسسات الصحية وصل 136 حالة منهم 28 حالة تنومت خلال الـ24 ساعة الماضية.كما انخفض عدد المرقدين بغرف العناية المركزة إلى 34 حالة بتراجع قدر بـ9 حالات عن اليوم السابق له.
وحول التقرير اليومي لنسب تغطية التحصين بلقاح أسترازينيكا المضاد لفيروس كوفيد19 يتضح أن هناك إقبالا وتفاعلا من الفئات المستهدفة خلال الأيام الأولى من تقديم اللقاح في مراكز التحصين الموزعة بكافة محافظات السلطنة، حيث وصل إجمالي عدد المطعمين في السلطنة 2101 شخص بنسبة تغطية بالفئات المستهدفة وصلت 3%. وبمحافظة مسقط بلغ عدد المطعمين 875 شخصًا، في سجل عددهم بمحافظة البريمي 34 شخصًا وارتفع عدد المطعمين بمحافظة الداخلية إلى 267 شخصًا، و315 شخصًا بمحافظة شمال الباطنة، وسجل عددهم بمحافظة شمال السرقية 133 شخصًا. ووصلت نسبة التغطية بمحافظة الظاهرة 4% بعد 176 شخصًا، وبنسبة 1% بمحافظة ظفار بعدد 36 شخصًا، وسجل عدد المطعمين باللقاح بمحافظة جنوب الباطنة 133 حالة وكان عددهم بمحافظة جنوب الشرقية 132 شخصًا. في حين لم يكن تسجل حالات أخذت اللقاح بمحافظتي الوسطى ومسندم وأوضحت وزارة الصحة بأن اختيار الفئة المستهدفة لأخذ لقاح أسترازينيكا- أكسفورد استند على عوامل عدة منها التقييم المستمر للوضع الوبائي العالمي والمحلي في ظل وجود سلالات جديدة متحورة سريعة الانتشار، ودراسة المسح الوطني الاستقصائي المصلي، ودراسة التحليل السكاني التي أجريت في السلطنة للوقوف على العوامل المؤثرة في الخطورة والوفيات الناجمة عن مرض كوفيد19، ومحدودية موارد التصنيع والتوريد بالكميات المطلوبة ضمن إطار زمني محدد، والتوصيات الصادرة من الوكالة الأوروبية للأدوية ومنظمة الصحة العالمية.
والفئة المستهدفة بأخذ اللقاح في الفترة الثانية من المرحلة الأولى «كبار السن» ممن يبلغون 65 عامًا فما فوق في جميع محافظات السلطنة بغض النظر عما إذا كانوا أصحاء أو يعانون من أمراض مزمنة، وتم تأجيل بعض الأشخاص من هذه الفئة لأنها لا تشكل أولوية ولا تتوافر معلومات كافية حول فاعلية اللقاح بالنسبة لهم في الوقت الراهن، وهم من ينتمي للفئة المستهدفة ولكن ثبتت إصابته بالمرض (بوجود فحص مخبري PCR موجب)، من ينتمي للفئة المستهدفة ولكن ثبت وجود أجسام مضادة لديه (بوجود فحص مصلي للمضادات IgG )، ومن الفئة المستهدفة ممن يعانون من نقص المناعة الوراثي أو المكتسب أو ممن يخضعون للعلاج الإشعاعي أو الكيميائي أو جرعات كبيرة من الستيرويدات أو الأدوية المثبطة للمناعة.