سلالة متحورة تصيب مريضا في كاليفورنيا للمرة الثانية والصين تقر استخدام ثاني لقاح تم تطويره محليا

عواصم – (وكالات): أصابت سلالة متحورة من فيروس كورونا ظهرت في جنوبي كاليفورنيا مريضا كان قد تعافى من إصابة بالفيروس الصيف الماضي.
وقال باحثون في جامعة كاليفورنيا، بيركلي، إن السلالة الناشئة الجديدة- التي يطلق عليها اسم “كال20. سي”- CAL20.C – تم العثور عليها الشهر الماضي لدى الشخص الذي ثبتت إصابته بسلالة سابقة من الفيروس في يوليو.
وقالت ستاسيا وايمان، العالمة في معهد الجينوم المبتكر بالجامعة: “من المهم حقًا أن السلالة -كال20. سي- التي يبدو أنها أصابت ما لا يقل عن ثلث الحالات -في كاليفورنيا- كان قادرة على إصابة شخص ما كان قد أصيب من قبل”.
وقالت وايمان: “كان الحمل الفيروسي لهذا الشخص مرتفعاً للغاية”.
وفي مجموعة واحدة من 95 من الجينومات الفيروسية التي تم جمعها بين 4 نوفمبر و 21 يناير، وجد باحثو المعهد أن 26 % منهم مصابون بالسلالة -كال20. سي-الجديدة.
ووفقًا للباحثين في مركز سيدار سيناي الطبي في لوس انجليس، تختلف السلالة /كال20. سي-عن السلالة الأكثر عدوى المتحورة من فيروس كورونا التي تم تحديدها لأول مرة في بريطانيا- المعروفة باسم-بي-7.1.1. التي تنتشر الآن أيضًا في الولايات المتحدة.

الإستثمار في إنتاج اللقاح

قال المدير المالي لشركة “بيونتيك” الألمانية المطورة للقاح كورونا، زيرك بوتينج، إن استثمار ألمانيا والاتحاد الأوروبي في مرافق إنتاج اللقاح سيساعد في الحصول على جرعات أكثر من اللقاح الذي طورته مع شركة “فايزر” الأمريكية.
وذكر بوتينج في تصريحات لمجلة “دير شبيجل” الصادرة أمس: “في العام الماضي، لم يكن من الممكن أن يساعدنا المزيد من الأموال، لأنه كان علينا أولا الإعداد لعملية الإنتاج على نطاق واسع. لكن المال سيساعد الآن، خاصة إذا كنا نتوقع إنتاج ثلاثة مليارات جرعة للعام المقبل كما طُلب منا هذا الأسبوع “.
ويتوقع بوتينج أن تستمر الحاجة إلى اللقاحات في النمو، وقال: “هناك دول تفتقر إلى الإمدادات. قد تكون جرعة ثالثة من اللقاح ضد متغيرات كورونا المتحورة ضرورية، كما يمكن أن تتطور طفرات جديدة تماما. ولهذا نعمل على توسيع المزيد من المواقع وإضافة شركاء جدد إلى شبكتنا”.
ودعت رئيسة مفوضية الاتحاد الأوروبي أورزولا فون دير لاين إلى توفير المزيد من أموال الاتحاد الأوروبي في ضوء العجز في تسليم لقاحات كورونا، وضخ هذه الأموال على سبيل المثال في استثمارات إضافية تهدف إلى توسيع أو إعادة هيكلة مرافق الإنتاج. وقال بوتينج للمجلة: “يجب دراسة الاقتراح. في ظروف مثالية، يمكن أن يؤدي ذلك إلى زيادة القدرات على المدى المتوسط”.

الصين: ثاني لقاح

منحت السلطات المسؤولة عن قطاع الأدوية في الصين الضوء الأخضر “بشروط” لاستخدام ثاني لقاح ضد كوفيد-19 تم تطويره في البلاد ويدعى “كورونا فاك” الذي طوّرته “سينوفاك”، وفق ما أعلنت شركة الصناعات الدوائية أمس.
وكان اللقاح استُخدم حتى قبل الإعلان لتطعيم فئات رئيسية تعد أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا، لكن إقراره السبت يسمح باستخدامه للعامة.
ويساهم الإقرار المشروط في إدخال عقارات طارئة إلى السوق عندما تكون الاختبارات السريرية لم تف بالمعايير المعتادة لكنها تدل على أن العلاجات ستكون ناجعة.
وأفاد بيان “سينوفاك” أن الموافقة على استخدام اللقاح تأتي بعد عدة اختبارات محلية وفي الخارج للقاح في بلدان بينها البرازيل وتركيا، على الرغم من أنه “لا تزال هناك حاجة للتأكد بدرجة إضافية من نتائج فعاليته وسلامته”.
ويأتي إقرار لقاح “سينوفاك” بعد أسابيع من حصول شركة “سينوفارم” الصينية لصناعة الأدوية الضوء الأخضر المشروط أيضا لطرح لقاحها في السوق.
وأفادت “سينوفاك” أن الاختبارات في البرازيل أظهرت أن اللقاح فعّال بنسبة مقدارها نحو 50 في المئة في منع الإصابة وبنسبة 80 في المئة في منع تطور الإصابات إلى مستويات تستدعي التدخل الطبي.