محفوظة الراسبية عضو مجلس إدارة نادي الكامل والوافي: الانتساب لعضوية الأندية تحد.. وأسعى إلى مشاركة المرأة في مختلف الأنشطة

صور – مبارك المعمري –

أكدت محفوظة بنت زايد الراسبية عضو مجلس إدارة نادي الكامل والوافي أن دخول المرأة معترك الرياضة يأتي من أجل المساهمة في الارتقاء بالقطاع الرياضي بصفة عامة والأندية بصورة خاصة وأن تسجل حضورها في مختلف الميادين. وأضافت أول عضوة في مجلس إدارة نادي الكامل والوافي أن النظرة الآن اختلفت عن الماضي، والمرأة شريكة في كل شيء بالمجتمع، كما أن وجود العنصر النسائي في إدارات الأندية يحتاج لبعض التحدي والشجاعة.
وحول كيف أتت فكرة انتسابها لعضوية مجلس إدارة النادي، قال الراسبية: في الواقع أنا مدربة لياقة بدنية وشعرت أنه لابد من حضوري في بيئة تعنى بالرياضة ليتنظم عملنا بشكل رسمي مواز للمعايير المحلية والقارية والدولية في القطاع الرياضي. وحول الصعوبات التي واجهتها أثناء انضمامها لعضوية النادي، قالت: الصعوبة تكمن في عدم تقبل جزء كبير من المجتمع لوجود المرأة في عضوية النادي، ولكن مع مرور الوقت ستختفي هذه التحديات وذلك بمساندة الآخرين لي وأخذ الخبرة منهم.
وتابعت عضو مجلس إدارة نادي الكامل والوافي حديثها بالقول: رؤيتي المستقبلية تتمحور في تكوين فرق نسائية في الألعاب الرياضية والثقافية والدخول في المنافسة سواء في المسابقات المحلية أو الخارجية وكذلك غرس ثقافة الرياضة للجميع في الولاية. وقالت أيضا: للمرأة في الكامل والوافي دور فعال في مختلف الأنشطة والفعاليات سواء الرياضية أو الثقافية أو الشبابية، وهناك الكثير من النساء يمارسن الرياضة خارج الولاية لعدم وجود البيئة المحفزة لذلك لكن مع وجود عنصر نسائي في مجلس إدارة النادي ستتشجع النساء للانتساب والمشاركة في مختلف الفعاليات، كما أن نجاح المرأة في إدارات الأندية مرتبط بثقة مجالس الإدارات في تلك الأندية بقدرات المرأة وأيضا أن تضع المرأة هي الأخرى عينيها على تطوير الجانب النسائي، وأيضا تسهيل الصعاب والإيمان بقدراتها وإيمانها المطلق بان العمل التطوعي واجب يحتمه الواجب تجاه المجتمع وفي شتى المجالات.
وختمت محفوظة بنت زايد الراسبية عضو مجلس إدارة نادي الكامل والوافي حديثها بالقول: هدفي من دخول مجلس إدارة النادي هو إبراز دور المرأة في مختلف المجالات وإيجاد فرصة لإقامة الفعاليات والأنشطة المختلف سواء على الجانب الرياضي أو الثقافي أو الشبابي وأيضا تشجيع العنصر النسائي في التفاعل بصورة مباشرة خاصة وأن هناك جيلا متعلما ومثقفا وعليه المساهمة والعمل في النادي والمجتمع، وأتمنى أن أحقق ما أسعى إليه وتشكيل فرق وإعداد مدربات في مختلف الألعاب الرياضية، وأيضا تشكيل لجنة ثقافية نسائية بالنادي.