انفجار نموذج أولي من صاروخ “سبايس إكس” الفضائي لدى هبوطه

واشنطن- “أ ف ب”: تحطّم نموذج أوليّ لصاروخ “ستارشيب” الفضائي العملاق الذي تطوّره شركة “سبايس إكس” الأمريكية لدى هبوطه الثلاثاء خلال رحلة تجريبية أقلعت من ساحل تكساس، بحسب ما أظهرت مشاهد بثّتها الشركة المتخصصة بطيران الفضاء.
وكان صاروخ من النموذج الأولّي نفسه لقي المصير نفسه في ديسمبر. ويومها نجحت المركبة الفضائية في الإقلاع قبل أن تهبط وتتحطم وسط كرة لهب ضخمة.
وقال خبير في “سبايس إكس” في معرض تعليقه على سير عملية الإطلاق التي بثّت الشركة وقائعها مباشرة على الهواء “مرة جديدة حصلنا على رحلة ممتازة”.
وأضاف: “علينا فقط العمل قليلًا على الهبوط”.
وخلافًا للمرة الماضية، لم يصدر عن مؤسس “سبايس إكس” الملياردير إيلون ماسك أي تعليق في الحال على عملية الإطلاق ونتيجتها.
وكان ماسك أعلن في وقت سابق من نهار الثلاثاء أنّه سيمتنع عن التغريد على تويتر لبعض الوقت، وذلك بعدما أثارت تغريدات نشرها عبر الشبكة بلبلة في البورصة وأدّت إلى ارتفاع كبير في قيمة أسهم شركات عدة.
وأقلع الصاروخ في الساعة 14:30 بالتوقيت المحلّي ووصل في غضون أربع دقائق إلى ارتفاع 10 كيلومترات، لتبدأ بعد ذلك عملية إطفاء محركاته بالتدريج ويجري سلسلة مناورات أفقية ناجحة. لكن عندما حاول الصاروخ استعادة وضعيته العمودية للهبوط مستقيمًا، سقط على الأرض وانفجر.