بلدية ظفار تواصل تقديم خدمات بوابتها الإلكترونية.. وتنفيذ ٨١٧٢ معاملة خلال الشهر الأول من تدشين الخدمة

صلالة – عامر الرواس
تواصل بلدية ظفار تقديم مجموعة متكاملة من الخدمات الإلكترونية لكافة شرائح المجتمع عبر موقع بوابة بلدية ظفار الإلكترونية التي تم تدشينها في ديسمبر الماضي، وتستهدف هذه الخدمات تبسيط الإجراءات والمعاملات من خلال المعاملات الإلكترونية، وتشمل كافة ولايات محافظة ظفار، وذلك في مجال إصدار وتجديد عقود الإيجار والتراخيص البلدية. وقد شهدت البوابة إقبالا جيدا من المواطنين والمقيمين للاستفادة من الخدمات التي تقدمها منذ تدشينها، حيث بلغت المعاملات المختصة بتجديد وإصدار العقود السكنية والتجارية والحكومية في الشهر الأول (٢٤٣٠) طلب إصدار، و (١٣٨٩) طلب تجديد، كما بلغ إجمالي عدد العقود السكنية والتجارية والحكومية المنجزة (٣٧٨٥) عقد، ومن جانب آخر فقد بلغت طلبات إصدار وتجديد وإلغاء التراخيص البلدية (٣٣٥٨) .
ولضمان جودة الإجراءات والمعاملات لبوابة بلدية ظفار الإلكترونية، فقد شكلت بلدية ظفار ممثلة بدائرة تقنية المعلومات، فريق دعم لبوابة البلدية يضم عددا من المختصين من الدائرة بالإضافة إلى موظفي الدوائر المعنية وذات الاختصاص بإجراءات ومعاملات تراخيص البلدية، ويعمل الفريق وفق خطة ممنهجة على مدار الساعة من خلال تقسيم المهام والعمل في كل الأوقات من خلال أجهزة حاسوبية متنقلة، وذلك لضمان إنجاز المعاملات للمستفيدين في الأوقات التي تناسبهم، كما يقوم الفريق باستلام البلاغات والاستفسارات والمشاكل الفنية التي تواجه المستخدم والعمل على حلها، وتأتي هذه الأعمال ضمن خطط بلدية ظفار المتزامنة مع خطط الحكومة الإلكترونية بالسلطنة، ومواكبة للتقنيات الإلكترونية الحديثة التي توفر الكثير من العناء والوقت في إنجاز المعاملات.
يشار إلى أن بلدية ظفار قد أعلنت عن إمكانية إجراء المعاملات من خلال مكاتب سند كخيار للمستفيدين الذين يواجهون الصعوبة في التعامل مع التقنيات الإلكترونية، حيث استبقت دائرة تقنية المعلومات ببلدية ظفار تدشين خدمات البلدية بتنفيذ عدد من الورش التدريبية لموظفي البلدية المختصين وأصحاب مكاتب سند، لضمان الجاهزية التامة لتقديم الخدمات ووضع الحلول التقنية لأي مصاعب، سعيا نحو تبسيط الإجراءات وتخليص معاملات المستفيدين في اقل فترة زمنية ممكنة.