“التنمية الاجتماعية ” تستعرض مع “اليونيسيف” الإجراءات التشغيلية للحضانات خلال الجائحة

معالي ليلى النجار أثناء لقائها سعادة تيد شيبان


استقبلت معالي ليلى بنت أحمد النجار وزيرة التنمية الاجتماعية اليوم سعادة تيد شيبان المدير الإقليمي بمنظمة الأمم المتحدة للطفولة ” اليونيسيف” عن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وحضور سعادة لنا الوريكات ممثلة مكتب “اليونيسيف” بالسلطنة والوفد المرافق له، وذلك بمقر ديوان عام وزارة التنمية الاجتماعية.
في بداية اللقاء رحبت معالي وزيرة التنمية الاجتماعية بالضيف والوفد المرافق له ومشيدة بالتعاون القائم بين وزارة التنمية الاجتماعية ومنظمة اليونيسيف في مختلف الجوانب التي تعنى بقطاع الطفولة في السلطنة وسبل تعزيزها، ومن جانبه أشاد المدير الإقليمي بمنظمة “اليونيسيف” عن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بتجربة السلطنة في مؤسسات تنشئة الطفل ” دور الحضانات ” من حيث الإجراءات التشغيلية التي تم الأخذ بها بعد قرار إعادة فتحها خلال جائحة كورونا ” كوفيد 19 “؛ حفاظاً على صحة وسلامة الأطفال والعاملين فيها، كما تطرق اللقاء حول وثيقة الإجراءات التشغيلية الموحدة والخطة التنفيذية لإعادة فتح هذه المؤسسات، وما نفذته وزارة التنمية الاجتماعية بالتعاون مع الجهات الأخرى الشريكة من برامج تدريبية للعاملين في هذه المؤسسات ، وذلك ضماناً لسير هذه الإجراءات وفقاً للاشتراطات الواردة في الوثيقة المذكورة ، إلى جانب تشكيل فرق الرصد والمتابعة والتقييم في مختلف محافظات السلطنة ، والتي تحرص على إجراء زياراتها الميدانية لدور الحضانات للتأكد من التزامها بالإجراءات الاحترازية والوقائية .
يذكر أن سعادة المدير الإقليمي بمنظمة الأمم المتحدة للطفولة ” اليونيسيف” عن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا اطلع أمس الثلاثاء والوفد المرافق له على عرض مرئي يعكس الإجراءات التشغيلية الموحدة والخطة التنفيذية لإعادة فتح هذه الحضانات خلال فترة كورونا، وذلك في لقاء حضره سعادة الشيخ راشد بن أحمد الشامسي وكيل وزارة التنمية الاجتماعية، والسيدة معاني بنت عبدالله البوسعيدية المديرة العامة للتنمية الأسرية بالوزارة، وعدد من مسؤولي وزارة التنمية الاجتماعية.