تشكيل فريق لمتابعة حمى القرم النزفية بطاقة

طاقة – أحمد بن عامر المعشني

عقدت اللجنة الصحية بولاية طاقة اجتماعها الأول لهذا العام وذلك بقاعة الاجتماعات بمكتب والي طاقة برئاسة سعادة الشيخ محمد بن سيف البوسعيدي والي ولاية طاقة رئيس اللجنة وبحضور الدكتور سالم بن سعيد هباش الكثيري مدير دائرة مراقبة ومكافحة الأمراض بالمديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة ظفار وأعضاء اللجنة.
في مستهل الاجتماع أشاد والي طاقة بالجهود المبذولة من قبل وزارة الصحة وجميع الجهات المعنية في تطبيق الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.
بعدها استعرض أحمد بن سعيد المشيخي مشرف الخدمات الإدارية بولاية طاقة مقرر اللجنة جدول الأعمال الذي تضمن استعراض حالات الإصابة بمرض حمى القرم-الكونغو النزفية بولاية طاقة بالإضافة إلى المؤشرات الصحية المرتبطة بكورونا المستجد وموضوعات أخرى ذات الصلة بالوضع الصحي في الولاية.
وقد أكد الدكتور سالم الكثيري على أن جميع المسؤولين بوزارة الصحة والمؤسسات الصحية بالمحافظات ومن ضمنها محافظة ظفار في حالة تأهب دائم منذ ظهور الوباء للتأكد من تطبيق الإجراءات التي تحد من انتشاره وتقديم الرعاية الصحية المناسبة لجميع أفراد المجتمع من مواطنين ومقيمين كما تم توفير الدفعات الأولى من اللقاح حيث استكملت الفئة الأولى المستهدفة تلقي الجرعة الأولى من اللقاح وبدأت في تلقي الجرعة الثانية، وتجري حاليًا الاستعدادات لتلقي الشحنات التالية من اللقاح من الشركات المصنعة لتغطية بقية الفئات المستهدفة.
بعدها أقرت اللجنة تشكيل فريق عمل من بين أعضائها لمتابعة الوضع الوبائي لمرض حمى القرم- الكونغو النزفية بالولاية عبر خطة عمل لمكافحة الناقل الرئيسي (القراد) لهذا المرض وهو مرض مشترك بين الإنسان والحيوان.
كما أكدت اللجنة خلال الاجتماع على الأهمية الفائقة لتكثيف جهود وأعمال التوعية والتثقيف الصحي ونشرها في المجتمع بمختلف الوسائل وخاصة ما يتعلق منها بالإجراءات الوقائية والاحترازية التي يتعين على جميع المواطنين والمقيمين ضرورة الأخذ بها حفاظا على السلامة الشخصية وعلى صحة المجتمع.