الخابورة ينعش حظوظه بفوزه على مجيس بهدفين نظيفين

الخابورة :سعيد الهنداسي –

أنعش الخابورة حظوظه في التأهل للدور القادم بعدما فاز على متصدر المجموعة الثالثة نادي مجيس بهدفين نظيفين في منافسات دوري الدرجة الأولى وذلك في اللقاء الذي جمع الفريقين على أرضية نادي الخابورة ليصل الخابورة للنقطة ٨ بينما بقى رصيد مجيس على نقاطه ١٥ متصدرا رغم الخسارة ويتقدم الخابورة للمركز الرابع تاركا المركز الأخير لنادي الشباب في هذه الجولة حيث سجل أهداف اللقاء كل من المحترف أوليفرا وراشد الحوسني.
بداية الشوط الأول كانت حذرة من الجانبين لتشهد الدقيقة ٢٢ أخطر كرات هذا الشوط من محترف الخابورة الكولومبي جاراي الذي استلم كرة على طبق من ذهب من سعيد الغداني تقدم وسددها بيمناه تعتلي العارضة ليواصل الخابورة تهديد خصمه مجيس بعد دقيقتين من الجهة اليمنى عن طريق محترفه الآخر أوليفرا ويمرر إلى سعيد الغداني هذه المرة يسدده قوية بيمناه تمر بجانب العارضة، وفي ظل هذا الضغط المتواصل يرتكب مدافعي مجيس أخطاء تكلفهم إنذارات كان الإندار الأول من نصيب ايمن الشحي في الدقيقة ٣٠ بعد عرقلته لاعب خط الوسط النشط زكريا القرطوبي ليستمر ضغط الخابورة ويرتكب مدافع مجيس محترفه بيرين ندوي خطأ آخر في الدقيقة ٣٣ يعرقل محترف الخابورة أوليفرا الذي شكل خطورة كبيرة على مدافعي مجيس بتحركاته الدقيقة ليستمر ضغط الخابورة في هذا الشوط من الجهة اليسرى مع تراجع واضح لنادي مجيس في نهاية هذا الشوط ، وقام مدرب الخابورة عببد الجابري بتغيير تكتيكي في أرضية الملعب بتحويل سعيد الغداني ليتواجد في الجهة اليسرى بدلا من اليمني التي شكلت خطورة الخابورة على مجيس إلا أن هذه الكرات تكسرت أمام صلابة دفاعات مجيس وخلفهم يقظة حارسهم يوسف الشيادي لينتهي الشوط الاول بتعادل سلبي.
في الشوط الثاني شهد هدفا مبكرا للخابورة في الدقيقة ٥٠ بعد عرضيه متقنة من سعيد الغداني من الجهة اليمنى تصل على راس المهاجم أوليفرا الذي يسجل من خلالها أول أهداف المباراة. بعد الهدفيشهد اللقاء تبادل هجمات بين الفريقين مجيس في اعتماده على خبرة محمد مبارك في التسديد والتمرير الذي سدد بيسراه كرة قوية من خطأ احتسب له حكم اللقاء في الدقيقة ٥٧ والخابورة بعرضيات سعيد الغداني وانطلاقات زكريا القرطوبي بعد ١٠ دقائق في الدقيقة ٦٧ ومن الجهة اليمنى يتقدم راشد الحوسني بعد استلامه كرة من زكريا القرطوبي لم يتردد راشد الحوسني من إيداعها في المرمى بتسديده قوية بيمناه معلنا تسجيل الهدف الثاني للخابورة وهو هدف الأمان. لتبدأ بعدها تغييرات المدربين يخرج من مجيس محمد مبارك ويخرج سعيد الغداني من الخابورة ويدخل بديلا له زيد الخابوري من اجل السيطرة على خط المنتصف مع محاولات الفريقين الاعتماد على اللعب من العمق على حساب الأطراف من اجل الوصول لمرمى الخصم بأقصى الطرق إلا أن كل محاولات الفريقين لم تكلل بالنجاح ليعلن بعدها حكم اللقاء جمال العبيداني نهاية اللقاء بفوز الخابورة بهدفبين مقابل لا شي لنادي مجيس.