«القرارات المبنية على البيانات والحقائق» حلقة عمل نظمتها الصحة

نظمت وزارة الصحة ممثلة بالمديرية العامة لمركز ضمان الجودة مؤخرا حلقة عمل افتراضية تحت عنوان «القرارات المبنية على البيانات والحقائق» والتي استمرت لثلاثة أيام عبر الاتصال المرئي بمشاركة ما يقارب (500) مشارك من العاملين الصحيين من مختلف المؤسسات الصحية بالسلطنة.
افتتحت الدكتورة قمراء بنت سعيد السريرية المديرة العامة لمركز ضمان الجودة بوزارة الصحة فعاليات الحلقة بكلمة أوضحت فيها على أهمية إقامتها في إكساب مديري العموم ومديري الدوائر ومن في حكمهم والعاملين الصحيين المعرفة في طريقة استخدام البيانات والرسوم البيانية لتساعدهم على اتخاذ القرار.
كما أكدت مديرة مركز ضمان الجودة بوزارة الصحة على أهمية الشفافية والمصداقية في دقة البيانات وإتاحتها للمختصين الذي من شأنه أن يعزز الثقة مع المراجعين، والذي يشكل المادة الأساسية والعلمية للتخطيط، وبذلك اتخاذ الإجراءات المناسبة لتحسين جودة الخدمات الصحية المقدمة.
تم خلال الحلقة مناقشة عدد من الموضوعات المهمة بدءًا من التعريف بالبيانات ومرورا بطريقة جمعها وتقديمها بطريقة صحيحة، وطرق اختيار العينات وكيفية تصميم المؤشرات بطريقة سهلة ومبسطة، بالإضافة إلى اكتساب المعرفة لقراءة الرسوم البيانية واستخلاص ما وراء الإشكال لتقييم الأداء ومن ثم اتخاذ القرارات الصحيحة.
كما تطرق المحاضر الدكتور خالد أبو المجد (خبير الجودة) إلى المفاهيم الأساسية للنظام الصحي، وتطبيق النظام الصحي القائم على القيمة والذي يتطلب استخدام البيانات على جميع الأصعدة، وإلى كيفية استخدام البيانات لوضع الخطط الاستراتيجية.
واختتمت الحلقة بشرح مبسط عن طرق البحث العلمي، وكيفية استخدام البيانات في البحث العلمي، وتميزت باستعمال نماذج واقعية من المجال الصحي في جميع الموضوعات.