قريات يعبر عقبة نزوى.. والعروبة يحقق العلامة الكاملة في دوري الثانية لليد

كتب – مهنا القمشوعي
تصوير – محمد المحجوب
عبر نادي قريات عقبة نادي نزوى «المتصدر» بنتيجة 25 / 21 في مباراة شهدت الكثير من الإثارة وقدم الفريقان مستويات فنية عالية حسمها قريات بخبرة لاعبيه وهو يواجه طموح وحماس شباب لاعبي نزوى، وواصل نادي العروبة تحقيقه العلامة الكاملة بالفوز الثالث على التوالي وهذه المرة جاءت على حساب نادي الخابورة بنتيجة 45 / 14، وفي المباريات الأخرى تجاوز نادي الاتحاد الذي يقم مستويات كبيرة نادي النصر بنتيجة 33 / 22، واستطاع نادي صحار أن يتجاوز متذيل الترتيب نادي صحم بنتيجة 22 / 14، وفي مباراة أمس استطاع نادي الشباب أن يتغلب على نادي السويق بنتيجة 41 / 30.
وتشهد الساعة الرابعة عصر الغد صالة نادي نزوى مباراة واحة تجمع نزوى وعبري في مباراة تعتبر مهمة للفريقين في المحافظة على حظوظهما في التواجد في منصات التتويج في نهاية منافسات الدوري.
قمة الأسبوع
وشهدت الصالة الرئيسة لمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر مباراة القمة والتي جمعت قريات ونزوى، فقريات المتسلح بفوز معنوي على العروبة في منافسات الدرع ووصوله للدور الثالث بعدما فاز عليه بنتيجة 29 / 24 جاء ليعبر عقبة أخرى وأحد أبرز أندية دوري الدرجة الثانية لكرة اليد وهو نادي نزوى، المباراة بدأت سريعة وقوية من الطرفين التي استطاع نزوى التقدم بالنتيجة من ضربة جزاء نفذها بنجاح سليمان الخلاسي ولكن سرعان قريات ما عدّل النتيجة عن طريق ضربة جزاء أيضا نفذها مازن الدغيشي، بعد ذلك قريات واصل هجماته ووسع الفارق منذ البداية وأصبحت النتيجة 4 / 1 بفضل خبرة لاعبي المدرب إبراهيم الدغيشي مدرب نادي قريات، ولكن نزوى وبحماس لاعبيه استطاع العودة بالنتيجة وتقليص الفارق تارة تلو الأخرى وتصبح النتيجة 5 / 4، الأمر الذي وجد فيه مدرب قريات لطلب وقت مستقطع لمراجعة أوضاع فريقه وخوفًا من حماس لاعبي نزوى الذين كانوا ندًا قويًا للاعبي قريات، بعد ذلك بذكاء وخبرة لاعبي قريات عاد الفارق لمصلحتهم وخاصة بعد تأثر نادي نزوى بالخروج المتكرر للاعب سليمان الخلاسي الذي تمزق قميصه وهذا يؤكد على الإثارة الحاصلة في المباراة والتنافس بين الفريقين وهو ما أضعف نزوى في تلك الفترة التي استغلها قريات لتوسعة الفارق وإنهاء الشوط الأول بفارق مريح.
ولم يستسلم نزوى في الشوط الثاني وحاول جاهدًا العودة لمجريات المباراة وكان له ما أراد عندما قلل من قوة هجوم نادي قريات وقام بالمراقبة اللصيقة للاعب مازن الدغيشي ليستطيع نزوى تقليص الفارق تارة بعد أخرى عندما كانت النتيجة تشير إلى 18 / 13 في منتصف الشوط الثاني من المباراة، حيث قلّص نزوى الفارق واستغل فترة عدم التركيز من قبل لاعبي قريات وأيضًا استفاد من النقص العددي في صفوف قريات لتصبح النتيجة 17 / 18، وأتيحت لنادي نزوى الفرصة لتعديل النتيجة في وقت مناسب ولكن لم يستغل لاعبو نزوى تلك الفرصة ليعود قريات وتكتمل صفوفه في وقت أهدر لاعبو نزوى الكثير من الفرص والانفرادات كانت من الممكن أن يكون لها دور في تعديل النتيجة لتنتهي المباراة بفوز قريات بنتيجة 25 / 21.
خبرة اللاعبين
أكد أحمد أمبوسعيدي مدرب نادي نزوى أن خبرة اللاعبين كان لها الدور في حسم مباراتنا أمام قريات ولها دور أيضا في حسم أي مباراة فخبرة اللاعبين تعتبر من الأشياء الضرورية في كل فريق. وأضاف أمبوسعيدي: إن الفريق قدم مباراة بمستوى جيد وأن اللاعبين أدوا المطلوب منهم بل وأكثر من ذلك، مشيرًا إلى أن الفريق يشارك للمرة الأولى وأن معظم اللاعبين شباب ومن أبناء الولاية، وأن الفريق في تطور مستمر والأداء واضح للجميع وسيمتلك الفريق الخبرة والاحتكاك بمرور الوقت وإعداد فريق للمستقبل وخاصة أنه تم إبرام عقود لجميع اللاعبين لمدة 4 سنوات وهذا أكبر دليل على توجه إدارة النادي للمحافظة على هذا الجيل.
وأكد أمبوسعيدي أننا لم نفقد حظوظ المنافسة للتواجد في منصات التتويج وما زال المشوار طويلًا ولا أحد يعلم ماذا سيحدث في الختام. وضعنا قدمًا في التتويج من جانبه أوضح إبراهيم الدغيشي مدرب نادي قريات أن الفوز على نادي نزوى وضع فريقه قدماً في التتويج باللقب وخاصة أن نادي نزوى كان يعتبر أحد الأندية المرشحة للفوز باللقب أو الصعود إلى دوري الدرجة الأولى مشيرًا إلى أنه سبق وأن شاهد نزوى في المباريات السابقة ووضع الخطة المناسبة له وشرح خطته للاعبين الذين قدموا كل ما لديهم في هذه المباراة، وما زالت هناك مباريات أخرى تنتظرنا أمام العروبة والاتحاد والشباب، مؤكدا أن مستوى الفريق يتحسن من مباراة إلى أخرى، وقدم شكره لكل المساندين والمتابعين لنادي قريات في مسيرته في هذا الدوري، وأن الفريق يركز على دوري الدرجة الثانية أكثر عن مسابقة الدرع.