الطاقة والمعادن: أسعار النفط مهيئة للمزيد من الارتفاع.. وزيادة الإنتاج ستعزز من تحسين الاقتصاد

نفط عمان عند (55.40) دولار –
كتبت – رحمة الكلبانية –

أوضحت وزارة الطاقة والمعادن في تصريحات لـ«عمان» أن ارتفاع أسعار النفط خلال الأيام الماضية قد أظهر الدور الملموس الذي ساهمت فيه مجموعة أوبك بلس من خلال القرارات التي اتفقت عليها المجموعة في بداية شهر يناير 2021م، مما عزز ثقة المستثمرين والمتعاملين في أسواق النفط، وهو بدوره سوف ينعكس إيجابا على إيرادات الدول المنتجة للنفط خلال الفترة القادمة. وأشارت الوزارة إلى أن أسعار النفط قد أصبحت مهيئة لمزيد من الارتفاعات وخصوصا مع نجاح وفعالية اللقاح المضاد لفيروس «كوفيد-19» وهو ما قد يبشر في العودة التدريجية لحركة تنقل الأفراد والبضائع بين الدول رغم وجود بعض القيود. وتوقعت الوزارة بأنه وفقًا للمعطيات والمؤشرات الحالية أن تحافظ أسعار النفط على مستوياتها الحالية فوق مستوى 50 دولارًا للبرميل خلال الفترة القادمة، ولكن إذا استمر الإغلاق لبعض الدول وزيادة القيود على السفر وغيرها نتيجة للانتشار السريع للفيروس الجديد، فأن ذلك قد يساهم على انخفاض الأسعار قليلًا من مستوى 50 دولارا. وقالت: إن السلطنة رحبت بالقرارات الأخيرة للمنظمة برفع الإنتاج تدريجيا خلال شهر يناير 2021، والذي بطبيعة الحال سوف يكون له الأثر الإيجابي في ارتفاع إنتاج السلطنة من النفط وبالتالي سيعزز من تحسن الاقتصاد العماني من خلال ارتفاع الإيرادات النفطية. وكانت أسعار النفط العالمية قد بدأت بالتعافي مطلع الربع الثالث من العام الماضي 2020، وذلك نتيجة لانخفاض الفائض في الإنتاج، وتحسن عمليات التكرير ومعدلات التشغيل في مصافي النفط العالمية في المناطق الرئيسة، وبالتزامن مع التحسن تدريجي في الطلب علي المنتجات النفطية في ظل تخفيف قيود وتدابير الحد من انتشار جائحة كورونا. وقد بلغ سعر نفط عمان الاثنين (55.40) دولار أمريكي، كما بلغ المعدل الشهري لسعر النفط الخام العُماني تسليم شهر فبراير القادم (50) دولارًا أمريكيًا للبرميل مرتفعًا بمقدار (6) دولارات أمريكية و(17) سنتًا مقارنة بسعر تسليم شهر يناير الجاري. ووفقًا للإحصائيات الأخيرة الصادرة عن وزارة الطاقة والمعادن فإن معدل سعر نفط عُمان الآجل في بورصة دبي للطاقة كان قد ارتفع في ديسمبر بمقدار 14.1% بالمقارنة مع معدل سعر نوفمبر، حيث بلغ المعدل الشهري لسعر النفط الخام العُماني خلال تداولات شهر ديسمبر 2020م، تسليم شهر فبراير 2021م (50) دولارًا أمريكيًا للبرميل، مرتفعًا بمقدار (6.17) دولار أمريكي مقارنة بسعر تسليم شهر يناير 2020م، حيث تراوح سعر التداول اليومي بين (47.33) دولار، و(51.61) دولار أمريكي للبرميل. وكان المعدل السنوي لعقد نفط عمان الآجل لعام 2020م قد بلغ (46.02) دولار أمريكي للبرميل. ويعزى ارتفاع أسعار النفط الخام خلال تداولات شهر ديسمبر إلى اتفاق أوبك+ على إبقاء مستوى التخفيضات الحالية من الإمدادات مع زيادة طفيفة فقط في الإنتاج من شهر يناير2021م، وإلى الانخفاض الحاد في مخزونات النفط التجارية الأمريكية والذي يعد مؤشرًا على ارتفاع الاستهلاك، بالإضافة إلى ظهور قراءات تشير إلى طلب قوي في آسيا على المشتقات النفطية.