اتحاد الكرة يشارك في اجتماع غرب آسيا لبحث تنظيم بطولة شاطئية سنويا

كتب – ياسر المنا
شارك اتحاد الكرة العماني في اجتماع عقده اتحاد غرب آسيا لكرة القدم، لمناقشة تنظيم بطولة شاطئية سنوية بمشاركة منتخبات الدول المنضوية تحت لواء الاتحاد، ناقش الاجتماع الاتفاق الذي تم بين اتحاد غرب آسيا مع المنظمة العالمية لكرة القدم الشاطئية، ومن ثم بحث تفاصيل البطولة المقترحة سنويا من أجل دعم منتخبات المنطقة وان تكون البطولة فرصة لمزيد من الصقل وتبادل الخبرات سعيا لتحقيق النجاحات في المشاركات القارية والدولية.
وأعلن الأمين العام لاتحاد غرب آسيا خليل السالم في بيان صحفي صادر، أن الاتحاد يسعى بالتعاون مع المنظمة العالمية لكرة القدم الشاطئية لتنظيم بطولة للكرة الشاطئية في منطقة غرب آسيا بشكل سنوي. وتحدث السالم عن تفاصيل الاجتماع الذي عقده الاتحاد مع رئيس المنظمة العالمية لكرة القدم الشاطئية جوان كوسكو ونائب الرئيس غابينو ريناليس ومدير الفعاليات في المنظمة جوزيب بونست بحضور ممثلي قطاع الكرة الشاطئية في الاتحادات الأهلية في إقليم غرب آسيا.
وأوضح أن الاتحاد يتطلع اعتبارا من هذا العام إلى تنظيم بطولة اتحاد غرب آسيا الثانية للكرة الشاطئية بعد النسخة الأولى والتي أقيمت في إيران عام 2013. وأضاف: انه جرى اتفاق على تحديد البلد المستضيف وموعد البطولة لاحقا وبعد التواصل مع الاتحادات، مع اقتراح دعوة فريق أو فريقين من خارج منطقة غرب آسيا للمشاركة في البطولة. وعرض الأمين العام خلال الاجتماع الذي عقد عن بعد وعبر تطبيق (زووم) تفاصيل الاتفاقية الموقعة بين الاتحاد والمنظمة العالمية لكرة القدم الشاطئية، والتي تمتد إلى 3 سنوات، وما تضمنته من بنود وخطط لتفعيل هذا القطاع في الإقليم.
من جانبه، أكد جوان كوسكو أن المنظمة العالمية لكرة القدم الشاطئية متحفزة للعمل على تطوير اللعبة في إقليم غرب آسيا من خلال تنظيم البطولات المختلفة والنشاطات الإدارية الهادفة لخدمة الاتحادات. وحضر الاجتماع بجانب الاتحاد العماني لكرة القدم ممثلون عن اتحادات: البحرين والعراق والسعودية ولبنان وفلسطين والكويت والإمارات واليمن وسوريا. يشار إلى أن الأمير علي بن الحسين يرأس اتحاد غرب آسيا لكرة القدم، الذي يتخذ من عمّان مقرا له. ولا يبدو في الأفق تحديد قريب لموعد البطولة المقترحة نتيجة الظروف الحالية لتفشي فيروس كورونا ولذلك يتوقع أن يتم البحث في أمر إطلاق النسخة الجديدة في نهاية العام الجاري أو بداية العام المقبل.