عادل الفارسي: لا نشعر بالانزعاج ومتفائلون باسترداد النقاط الـ6

صحم بالمركز الأخير في سابقة غير معتادة

كتب – ياسر المنا

واصل فريق صحم نتائجه السلبية في دوري عمانتل بعد خسارته في الجولة الماضية أمام السويق بهدف ليحتل المركز الأخير في سابقة غير معتادة لجماهير النادي ولا تتناسب مع تاريخ الفريق في السنوات الأخيرة الماضية في مشاركته في الدوري بيد أنه كان في الموسم قبل الماضي متصدرا في الجولات الأولى تحت قيادة مدربه المصري محمد عمر ومنافسا واستمر منافسا قويا كعادته ضمن فرق المقدمة ليشهد حاليا تراجعا يراه البعض مخيفا وينذر بالمخاطر.
يحتل فريق صحم المركز الأخير في ترتيب الدوري وبرصيد سالب إذ هو مطالب بثلاث نقاط حتى يستوفي عقوبة خصم الستة نقاط التي وقعت عليه نتيجة عدم حصوله على الرخصة المحلية مع ناديي ظفار والنهضة.
حقق فريق صحم فوزا وحيدا حتى الآن سدد به ثلاث نقاط من الستة التي تم خمصها من رصيده بناء على قرار لجنة الانضباط ويبدو أن هذه العقوبة أثرت كثيرا على معنويات الفريق وضاعفت من الضغوط عليه حتى يحقق النتائج الإيجابية ويقفز من المركز الأخير إلى المقدمة.

عادل الفارسي


ويقول رئيس نادي صحم عادل الفارسي بأنهم لا يشعرون بالقلق إزاء الوضع الحالي للفريق وتواجده في المركز الأخير في الترتيب العام بعد الجولة السادسة من عمر دوري عمانتل ومشيرا إلى أن خصم النقاط كان له دور واضح في تراجع الفريق إلى المركز الأخير وان المستوى الفني العام يحدث عن وجود تطور واضح في الأداء وأن المواجهة الأخيرة بين ناديه والسويق كانت النتيجة العادلة هي الخروج بالتعادل وألا يتعرض الفريق للخسارة ولكنه لسوء الحظ خسر.
وكشف الفارسي عن أنهم يشعرون بعدم الانزعاج لوضعية الفريق الفنية وثقتهم كبيرة في الجهاز الفني واللاعبين بأن يقدموا مستويات فنية قوية في الجولات المقبلة ويحصدوا النقاط التي تؤهل صحم ليتقدم ويغادر المركز الاخير ومن ثم العودة للوضع الطبيعي للنادي في مسابقة دوري عمانتل.
وأكد أيضا بأنهم يشعرون بتفاؤل كبير بأن تتم استعادة الست نقاط التي خصمت من رصيدهم بقرار لجنة الانضباط وأن تثمر الإجراءات التي تمت في تقديم طلب مراجعة للقرار للجنة التحكيم الرياضي المحلية وينتظرون قرارها ، وفي كل الأحوال مسعاهم لاسترداد هذه النقاط سيتواصل ولن يتوقف حتى تعود ، وثقتهم كبيرة في موقفهم القانوني الذي يساعد النادي للنجاح في هذه المهمة.