اتحاد الكرة لا يزال يدرس مستقبل بطولات المراحل السنية والقرار الأخير .. الشهر المقبل

معادلة دعم المنتخبات الوطنية أهم المؤشرات


كتب – ياسر المنا

علم (عمان الرياضي) أن مجلس إدارة اتحاد الكرة لم يحسم إلى الآن بصورة قاطعة مصير مسابقات المراحل السنية في الموسم الجاري والذي يشهد تعديلًا واسعًا في برنامج جميع مسابقاته والتي بدأت في غير مواعيدها السابقة المتعارف عليها منذ عدة سنوات ماضية وذلك نسبة لتأثيرات تفشي فيروس كورونا على خارطة البرامج لموسم 2020-2021 والذي دشن بدوري عمانتل ودوري الدرجة الأولى ومسابقة الكأس فيما تم تعليق بطولات الناشئين والشباب والأولمبي ولم يتم البت فيها مما جعل البعض يرجحون أن يتم إلغاؤها أو الأخذ بتوصية اللجنة التي سبق أن كلفها اتحاد الكرة العماني من بعض المسؤولين في الأندية وضمت الشيخ المهندس حسين باعمر رئيس نادي الاتحاد والشيخ سيف الخليلي رئيس نادي بوشر، والمهندس سيف الشكيلي رئيس نادي بهلا، وعادل الفارسي رئيس نادي صحم، وكانت مهمتها وضع التصورات للموسم الرياضي القادم 2020-2021، وتباحث تلك التصورات مع اتحاد الكرة في إطار الشراكة بين الأندية والاتحاد بهذا الجانب.
وخلص اجتماع اللجنة مع الأمانة العامة لاتحاد الكرة ولجنة المسابقات ورابطة الدوري العماني، إلى وضع التصورات من الجانبين، وكان هناك توافق كبير فيما يتعلق بأغلب هذه المقترحات، خصوصا تاريخ انطلاقة الموسم الكروي الحالي، ونظام المسابقة في مسابقة الكأس وبطولة دوري الدرجة الأولى.
ورفعت اللجنة توصية إلى اتحاد الكرة بإلغاء دوري المراحل السنية والاكتفاء ببطولة كأس الاتحاد تحت 21 عام، وذلك باعتبار أن معظم الأندية لا تمتلك سوى ملعب واحد للتدريبات مما يصعب تطبيق البرتوكول الطبي، والذي قد يتسبب في زيادة إصابات فيروس كورونا بين اللاعبين والإداريين.
وطالب اللجنة الاستفادة من المبالغ المخصصة لبطولات المراحل السنية في دعم الأندية لتعزيز المكافآت لأندية دوري عمانتل والدرجة الأولى.
وتشير المعلومات إلى أن بداية الشهر المقبل سيتم حسم مسألة مسابقات المراحل السنية بصورة نهائية وإصدار القرار الأخير بشأنها سواء بالإلغاء أو تنظيم بعضها أو جميعها وفق آلية وبرنامج قصير المدى يساعد في صقل القاعدة ومنح الفرصة للاعبي المنتخبات السنية للمشاركة في مباريات تنافسية تحافظ على تطور قدراتهم ومهاراتهم وتدعم مسيرة المنتخبات الوطنية في المستقبل القريب رغم قرارات تأجيل جميع البطولات السنية في العام الحالي سواء في نهائيات أمم آسيا أو الأولمبياد الخليجية أو نهائيات كأس العالم للشباب والناشئين.
ويضع مجلس إدارة اتحاد الكرة حسابات فنية وإدارية وصحية عند مناقشته لمستقبل بطولات المراحل السنية ويأمل التوصل إلى صيغة مناسبة تحقق المعادلة الصعبة وتوازن بين الأمور الفنية والتنظيمية والإدارية وقبل ذلك الفترة الزمنية.