نسبة التعمين تجاوزت 50%.. والأولوية لاحتضان الكوادر الوطنية لقيادة قطاع الضيافة

مدير فندق قصر البستان: مرافق عالمية المستوى وعطاء مستمر منذ 35 عاما –
حوار- نوح المعمري

تشجيع السياحة الداخلية وتقديم عروض متنوعة للضيوف والزوار الفندق يقدم بيئة عمل عصرية تعزز من التطوير الوظيفي تجاوزت نسبة التعمين في فندق قصر البستان (ريتز – كارلتون) 50% وتعد الأعلى في قطاع الضيافة في عُمان. وسجل الفندق الأشهر في السلطنة والأكثر رواجا خلال الأيام الماضية نسب عالية في حجوزات الغرف والأجنحة وهي ثمار الجهود المبذولة لتشجيع السياحة الداخلية وكذلك العروض المتنوعة التي يوفرها للضيوف والزوار على حدٍ سواء. أشار نبيل الزدجالي مدير عام فندق قصر البستان ريتز – كارلتون أن ارتفاع نسبة التعمين مؤشر لثقة الفندق في قدرات وإمكانات الشباب العُماني الموهوب ويؤمن أنهم مستقبل قطاع الضيافة بالسلطنة. ويعتمد الفندق على المواهب المحلية والكوادر الوطنية في مختلف أقسامه وعملياته حيث يتيح لهم بيئة عمل عصرية تعزز من تطورهم الوظيفي وتشجعهم على صعود السلم الوظيفي. كما تُتيح التجارب العملية المثرية والدورات التدريبية القيّمة التي يقدمها الفندق للشباب العُماني الطموح فرصة مميزة لتشكيل وتعزيز خبراتهم في هذا الصرح الفندقي الفريد ليتمكنوا من ترك بصمتهم الخاصة في هذا القطاع الحيوي. مشيرا إلى أن الفندق يمتلك أكاديميته الخاصة التي تم تأسيسها في عام 2013 بهدف غرس ثقافة حب العمل لدى الجيل الصاعد من المواهب المحلية وربطهم بقطاع الضيافة. وتساهم الخبرات الوطنية والعالمية التي يمتلكها الفندق جنباً إلى جنب مع هذه الأكاديمية في تعزيز مستوى التزام فريق العمل وشغفهم لتقديم أفضل تجربة خدمة لضيوف وزوار فندق قصر البستان، ريتز- كارلتون. 35 سنة من الخدمات المتميزة و قال الزدجالي: «استطاع الفندق على مدى السنوات الـ 35 الماضية أن يضع بصمته ويساهم في رحلة السلطنة الحافلة بالنجاحات والإنجازات. ومن خلال تصاميم معمارية فريدة، وخدمة ضيافة لا تُضاهى يقدمها الفريق المتفاني من السيدات والسادة، نتطلع أن نرحب بضيوفنا في ’جوهرة عُمان‘ ونحتفي معاً بحصاد ثمار 50 عاماً من النمو والازدهار، ونمنحهم أوقاتاً تدوم ذكراها». مضيفا بأن الفندق ينتظر ضيوفه في ردهة بهو الفندق للاستمتاع بمختلف المشروبات والعصائر والمأكولات العُمانية الخفيفة التي تعكس كرم الضيافة العُمانية الأصيلة. ولكي تكتمل تجربة الضيافة التي يقدمها فندق قصر البستان، ريتز- كارلتون، سيستمتع الضيوف بصدى وألحان الموسيقى الكلاسيكية الحية تحت قبة القصر. الإقامة في الفندق أوضح الزدجالي أن الفندق يحرص على تصميم وتوفير عروض إقامة تلبي متطلبات الضيوف والزوار على مدار العام. في أحضان واحة خضراء نضرة بين الجبال ومياه بحر عُمان اللازوردية، ونجح فندق قصر البستان، ريتز- كارلتون على مدار أكثر من 30 عاما في إرساء معاييرٍ جديدة في قطاع الضيافة بالسلطنة حيث يواصل يوم تلو الآخر تعزيز مكانته كجوهرة عُمان وصرح فندقي فريد يجمع بين الفخامة والأصالة والترفيه في الوقت ذاته. ويزخر القصر بتشكيلة متنوعة من المرافق العصرية تجمع بين عراقة الماضي وحداثة المستقبل بملامح محلية أصيلة وتصاميم عالمية غير مسبوقة، إضافة إلى تشكيلة مطاعم عالمية، وسبا تقدم مجموعة من علاجات تجديد النشاط والاسترخاء مما يجعله الملاذ المثالي للأحباء والعائلات والضيوف والمسافرين الذين يطمحون في قضاء أوقات رائعة سمتها الاسترخاء والاستجمام والاستمتاع بالهدوء والفخامة في حدائقه الغناء. ويعد فندق قصر البستان، ريتز- كارلتون الاختيار الأمثل للضيوف والزوار الطامحين في قضاء أجمل الأوقات والتنعّم بنسيم البحر العليل خلال موسم الشتاء فهو يوفر تجربة عائلية ممتعة عبر تشكيلة مميزة من الأنشطة الحافلة بالمرح لضيوفه الكبار والصغار. فبالإضافة إلى عروضه الحصرية بأسعاره التي لا تقاوم وبرامج الولاء للأعضاء، لا يتوانى الفندق على منح ضيوفه أوقاتاً تحفر في الذاكرة على مدار العام. كما أن سبا قصر البستان من ريتز- كارلتون يقدم للضيوف علاجات مستوحاة من مصادر محلية وبها ستة حمامات تقليدية تمنحهم الاسترخاء والاستجمام الذي يطمحون إليه. ولا تقتصر مزايا الفندق على ذلك فحسب بل يضم أيضاً أربعة ملاعب للتنس، وصالة اليوجا ومركز للياقة البدنية. كما يتميز الفندق بشاطئ وحوض سباحة مخصص للنساء لضمان لاستجمام العائلة بعيد عن صخب المدينة وضغوطات العمل. ولم يغفل الفندق الأطفال حيث يتيح لهم الاستمتاع بالركن الخاص بهم ونادي ريتز كيدز مع وجود مدربين ومنظمين لضمان سلامتهم والحفاظ على صحتهم. الاجراءات الاحترازية أكد الزدجالي أن الفندق يحرص على تطبيق أعلى المواصفات القياسية واتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية التي تتماشى مع قرارات وتوجيهات اللجنة العليا بما يضمن سلامة فريق العمل والزوار والضيوف على حدٍ سواء. وأوضح أنه وبمجرد وصول الضيوف والزوار، يتم اتخاذ كافة الاحترازات ومنها قياس درجة الحرارة والتعقيم ومراعاة مسافة الأمان وارتداء الكمامات؛ كما يوفر الفندق أيضاً معقمات الأيدي في منطقة الاستقبال وأماكن الجلوس والممرات العامة وفي المصاعد وأجهزة الدفع الإلكتروني مما يحقق أعلى مواصفات الصحة والسلامة. وإضافة إلى ذلك، يتم فحص درجة الحرارة للضيوف والزوار وبصورة سلسة وبسيطة عند دخول مرافق الفندق المختلفة والمطاعم وغيرها، بحيث يستشعر الضيف أو الزائر أعلى درجة السلامة في الفندق ويتخلص من أجواء الخوف والقلق من الجائحة ويستمتع بتجربة ضيافة لا تضاهى تكملها مرافق الفندق بتصاميمها الراقية وخدماته الاستثنائية. إضافات جمالية على القصر والتزام مستمر بالتحديث والتطوير ومنذ نشأته، يحرص فندق قصر البستان، ريتز – كارلتون على تطوير مرافقه وخدماته بما يواكب أخر التطورات التي يشهدها القطاع ويلبي متطلبات الضيوف والزوار. وفي الفترة المقبلة، يعتزم الفندق إجراء أي أعمال تطوير حيث أكد الزدجالي أن التطورات ستشمل تجميل الشاطئ وتوسعة رقعة الرمال عليه بعد أن شهدت تآكلا خلال الفترة الأخيرة. وسيتم أيضاً تنويع الرياضات المائية في الفندق مع توفير مدربين عالميين لكي تُشكل عامل جذب آخر للضيوف والزوار. أما بخصوص الركن المخصص للأطفال والمطاعم، فيعتزم الفندق تطويره عبر إضافة المزيد من وسائل الترفيه والتسلية، كما سيضيف الفندق تشكيلة من الأطباق الشهية مستوحاة من مختلف المطابخ العالمية. وتطرق الزدجالي إلى أن فندق قصر البستان، ريتز- كارلتون قد شهد أعمال تجديد شاملة استمرت على مدار 18 شهراً والتي جاءت في ظل التزامه بالتجديد والصيانة الدورية كل 8 – 10 سنوات بما يضمن تزويده بأحدث المزايا والمرافق العصرية وهي إحدى المزايا الفريدة التي يتسم بها الفندق. فخلال الفترة الماضية، تم تخصيص منطقة لألعاب الأطفال مع وجود مدربين ذوي كفاءة عالية مما يضمن تقديم تجربة ضيافة متكاملة للزوار والضيوف من العائلات تمنحهم أوقاتا رائعة على مدار اليوم في مرافق الفندق العصرية.