رئيسة هيئة تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة تناقش تحديات القطاع بجنوب الشرقية

صور- سعاد بنت فايز العلوية –

أشارت سعادة حليمة بنت راشد الزرعية، رئيسة هيئة تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة إلى رغبة الهيئة في التوسع والتركيز على مشروعات الثروة السمكية والصناعات التحويلية ، سعيًا منها لزيادة صادرات السلطنة في هذه القطاعات، والمساهمة في الناتج المحلي الإجمالي. وقالت الزرعية إن هناك ٤٨ ألف مؤسسة صغيرة ومتوسطة يديرها عمانيون وأن ١٦ ألف منها مستحقة للدعم. وأضافت: إن الهيئة تسعى إلى التركيز على القطاع الحرفي والحاضنات الحرفية التخصصية ومراكز ريادة الأعمال. وهذا ما سيتحقق بشراكة القطاعين العام والخاص. جاء ذلك خلال لقاء سعادتها بسعادة الدكتور يحيى بن بدر المعولي، محافظ محافظة جنوب الشرقية بهدف تعزيز التشاركية بين المؤسسات الحكومية والخاصة وبين هيئة تنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة لدعم ورفد رواد الأعمال بمحافظة جنوب الشرقية، وبحث أهم الفرص والتحديات التي يواجهونها. وقد أكد سعادة الدكتور يحيى بن بدر المعولي محافظ محافظة جنوب الشرقية أن هذا اللقاء يعد فرصة لبحث سبل التعاون بين مختلف المؤسسات لدعم فئة رواد الأعمال، وأضاف: إن التوجيهات السامية تدعو للاهتمام بالشباب وتوظيفه والأخذ بيده، حيث أننا هنا اليوم من أجل بحث سبل تبسيط الإجراءات للشباب وتذليل الصعاب التي قد تواجههم، ودعم الأسر المنتجة ودعم هذا المجال يعد من أولوياتنا ككل، ونسعى لطرح العديد من المبادرات مع جهات الاختصاص لتحقيق هذه الأهداف. كما أكد سعادته على أن رواد الأعمال بحاجة إلى الحماية التشريعية لضمان استمرارية النجاح.