أهلي سداب يتغلب على مرباط بثلاثية

صلالة – عادل البراكة –

تمكن الفريق الكروي الأول بنادي أهلي سداب من التغلب على منافسه فريق مرباط بنتيجة ثلاثة أهداف دون رد من خلال المباراة التي جمعتهما مساء أمس الأول على ملعب مجمع صلالة الرياضي ضمن الجولة الخامسة لدوري الدرجة الأولى للموسم الحالي ٢٠٢٠ /٢٠٢١، ومن خلال مجريات المباراة، تقدم أهلي سداب بهدف السبق عن طريق يوسف السعدي وعزز المحترف كودجو النتيجة بهدف ثان، وأضاف أنس المقيمي الهدف الثالث. وباشر الفريقان المباراة بهجمات مضادة مع أفضلية فريق أهلي سداب من حيث الاستحواذ الميداني دون أن يهدد مرمى المنافس التهديد المباشر، وفي الدقيقة ١٧ كاد أهلي سداب يزور شباك منافسه إثر هجمة مضادة استقبل من خلالها يوسف السعدي عرضية برأسية لم تصل إلى الشباك، ثم واصل الفريقان تبادل الهجمات التي لم تشكل التهديد المباشر على المرمى حتى الدقيقة ٣٦ عندما أطلق المحترف كودجو تسديدة من على مشارف المرمى من كرة ثابتة مرت بجوار مرمى نادي مرباط. ومن هجمة مضادة لفريق أهلي سداب كاد جمعة درويش كابتن الفريق أن يخادع حارس مرمى مرباط إثر عرضية تمكن منها محمد البلوشي حارس مرمى فريق نادي مرباط والذي أنقذ مرماه في الدقيقة ٤٠ من هدف محقق عندما أهدر يوسف السعدي الفرصة في منطقة الجزاء. لاعبو فريق مرباط حاولوا مجارة منافسه من خلال الهجمات المضادة التي افتقرت إلى التنظيم والتركيز لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي. بدأ فريق أهلي سداب الشوط الثاني بضغط متواصل على مرمى منافسه من أجل احراز هدف السبق والذي كاد أن يتحقق عندما أهدر جمعة درويش فرصة في منطقة الجزاء من خلال تسديدة ضعيفة وصلت متهادية بين أحضان الحارس محمد البلوشي. ثم واصل فريق أهلي سداب ضغطه على مرمى منافسه ومن هجمة مضادة تمكن من خلالها يوسف السعدي من زيارة شباك منافسه في الدقيقة ٥٢ ليواصل بعدها أهلي سداب ضغطه على مرمى منافسه بإحراز أهداف أخرى. البديل مهند الشبلي أضاع فرصة تعزيز النتيجة في الدقيقة ٧٠ إثر هجمة مضادة انفرد من خلالها بالمرمى لم يحسن استغلالها عندما تألق الحارس محمد البلوشي بالتصدي لتسديدة الشبلي. وفي الدقيقة ٧٣ تمكن من خلالها المحترف كودجو من زيارة الشباك إثر عرضية استقبلها برأسية استقرت في شباك الحارس محمد البلوشي الذي تلقت شباكه الهدف الثالث في الدقيقة ٧٦ عن طريق اللاعب أنس المقيمي، لتنتهي المباراة بفوز أهلي سداب بنتيجة ٣/صفر. أدار المباراة طاقم تحكيمي مكون من حكم ساحة الوليد الصبحي وساعده على الخطوط كل من سيف الهنائي وسعيد الفارسي وجمال المقرشي رابعا وعبدالله باعبود مقيما وياسر الرواحي مراقبا للمباراة ونادر الدوربين منسقا عاما للمباراة.