استعراض مؤشرات أداء البرامج الصحية بمسقط في ظل جائحة ” كوفيد19 “

“عمان” – استعرضت المديرية العامة للخدمات الصحية لمحافظة مسقط الثلاثاء مؤشرات أداء البرامج الصحية في ظل جائحة ” كوفيد19 ” وأبرز معوقات العـمل التي واجهت المؤسسات الصحية في ظل الجائحة وإيجاد الحلول المناسبة لها، وكذلك تبادل الآراء فيما يخص جانب الرعاية الصحية الأولية والسعي الدائم للارتقاء بتقديم أفضل الخدمات الصحية لأفراد المجتمع. كما تم استعرض النظرة المستقبلية للرعاية الصحية الأولية في عام 2021 ومؤشرات الحملة الوطنية للتحصين ضد فيروس كوفيد19. جاء ذلك خلال اللقاء السنوي للرعاية الصحية الأولية للمؤسسات التابعة للمديرية بمحافظة مسقط، وذلك بمسرح جامعة التقنية والعلوم التطبيقية، بحضور الدكتور سعيد بن حارب اللمكي مدير عام الرعاية الصحية الأولية بوزارة الصحة، والدكتورة ثمرة بنت سعيد الغافرية المكلفة بأعمال المدير العام للخدمات الصحية لمحافظة مسقط ومشرفي مؤسسات الرعاية الصحية الأولية بالمحافظة. وقالت الدكتورة ثمرة الغافرية القائمة بأعمال المدير العام للخدمات الصحية لمحافظة مسقط “أن الرعاية الصحية الأولية هي المدخل الأساسي لكافة الخدمات الصحية، وحلقة الوصل بين أفراد المجتمع ومقدمي الخدمة الصحية”. من جهته قدم الدكتور سعيد بن حارب اللمكي – مدير عام الرعاية الصحية الأولية بوزارة الصحة- كلمة أشاد خلالها بالجهود المجيدة التي يقوم بها الطاقم الصحي وأطباء الأسرة والمجتمع في مختلف المؤسسات الصحية، وسلط الضوء على جهود محافظة مسقط للتصدي لجائحة فيروس كوفيد19 ، وأشار في كلمته إلى أبرز توجهات منظمة الصحة العالمية التي بدورها تؤكد أنه لا يمكن الوصول إلى الرعاية الصحية الشاملة بدون وجود نظام قوي للرعاية الصحية الأولية. وقدمت الدكتورة هدى بنت أنور اللواتية مديرة دائرة الرعاية الصحية الأولية بمسقط عرضاً مرئيأ حول مؤشرات الأداء والخدمات التي تأثرت بالجائحة، والبرامج التي تم تفعيلها خلال الجائحة مثل العيادة الافتراضية ودمج المؤسسات الصحية، وخطة إعادة تفعيل بقية الخدمات الصحية وتقديمها بصورة شاملة ومتكاملة وبجودة عالية. وفي ختام اللقاء تم تكريم مسؤولي المراكز الصحية الذين انتهت فترة خدمتهم.