وفاة المخرج البريطاني مايكل أبتد

لندن “أ ف ب”: – غيّب الموت المخرج البريطاني مايكل أبتد، المعروف بمسلسله الوثائقي “أب” وبأحد أجزاء سلسلة أفلام جيمس بوند ، إذا توفيّ أمس الأول عن عمر يناهز 79 عاماً، على ما أعلن وكيل أعماله. ومن أبرز الأعمال التي تولى أبتد إخراجها “ناشفيل ليدي” (1980) و “غوريلاز إن ذا ميست” (1988)، بالإضافة إلى “ذا وورلد إز نات إناف” (1999)، من سلسلة أفلام جيمس بوند. لكنّ ما صنع شهرة أبتد في بريطانيا مسلسله الوثائقي “أب” الذي تتبع فيه تطور 14 بريطانياً صغيراً من خلفيات اجتماعية واقتصادية مختلفة، فدرج منذ أن كانوا في السابعة من العمر عام 1964 على تصويرهم كل سبع سنوات، حتى بلغوا الثالثة والستين. وفي بيان أصدره، رأى توماس شلام، المدير الحالي لنقابة المخرجين الأميركية التي كان مايكل أبتد رئيساً لها أيضاً، أن أرث الراحل “سيبقى موجوداً إلى الأبد في تاريخ السينما”. أما كيفن ليغو، مدير قناة “آي تي في” التي كانت تعرض “أب”، فاعتبرت أن هذا المسلسل “أظهر أفضل ما يمكن أن يقدمه التلفزيون في طموحه وقدرته على التعبير عن صورة المجتمع وترفيه الناس مع إثراء المنظور للحالة الإنسانية”.